Scroll To Top

الجيش الليبي يصدّ هجومًا في محيط منطقة الهلال النفطي

نفذه عناصر ما يسمى "سرايا الدفاع عن بنغازي"

المشاهدات : 88
0
آخر تحديث : 19:45 | 2017-03-03
الكاتب : وكالات

أرشيف

 

أكد المتحدث باسم قيادة الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، صد قوات الجيش هجوما لميليشيات "سرايا الدفاع عن بنغازي"، في محيط منطقة الهلال النفطي، أمس.

وقال المسماري إن سلاح الجو نفذ عدة غارات صباح الجمعة على رتل مسلح تابع لسرايا الدفاع حاول الاقتراب من منطقة النوفلية غرب الهلال النفطي.وأكد المسماري أن الغارات تمكنت من تشتيت قوة الرتل القادم من قاعدة الجفرة والمتسلل عبر مناطق محيطة بالحقول النفطية في محاولة للوصول إلى الهلال النفطي، موضحاً أن "القوات البرية مستعدة لصد أي هجوم، كما أن سلاح الجو يرصد أي تحرك بالمنطقة لدكه قبل الوصول إلى أي هدف"، حسب المتحدث.

في سياق آخر،  تمكنت قوات الجيش من إخراج ثمانية مدنيين من عمارات 12 المحاصرة من قوات الجيش.وقال مصدر مقرب من قيادة الجيش إن المدنيين المحررين من قبضة المجموعات الإرهابية يوم الخميس هم أسرة سودانية مكونة من ستة أفراد بالإضافة لامرأة ليبية وأخرى مصرية.وأوضح المصدر أن الهدنة التي أطلقها الجيش جاءت بعد وصول عدد من الوجاهات القبلية للدخول إلى منطقة 12 لتسلم المدنيين الذين يتخذهم الإرهابيون دروعاً بشرية، لكن الجهود لم تسفر إلا عن تحرير هذا العدد، فيما امتنعت المجموعات الإرهابية عن تسليم المزيد .

ومنذ ما يزيد عن الشهر، تتقدم قوات الجيش بشكل بطيء داخل عمارات 12 المحاذية لقنفودة التي يتحصن داخلها الإرهابيون متخذين عدداً من المدنيين دروعاً بشرية لعرقلة تقدم القوات.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 1 و 5 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

جلول : "تركت كل أموالي وثروتي التي جنيتها من الغناء وتخليت عنها .. وهكذا عوضني الله خيراً"

نشر في :00:56 | 2018-05-23

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!

نشر في :12:42 | 2018-05-22

حلقة قنبلة من الكاميرا الخفية ردو بالكم.. شاهدوا ماذا حدث؟!

نشر في :22:13 | 2018-05-20

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:


أعمدة البلاد