Scroll To Top

مسؤولون بالجامعات وأساتذة متورطون في سرقات علمية!

حجار هددهم بعقوبات صارمة في حال تسترهم على “الجريمة”

المشاهدات : 1468
0
آخر تحديث : 20:44 | 2017-03-11
الكاتب : ليلى. ك

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

قررت مصالح الوزير حجار الضرب بيد من حديد في حق مسؤولي الجامعات، المتورطين في حالات سرقة علمية وهددت بإقرار عقوبات صارمة ضد هؤلاء، محذرة إياهم، من إقصاء أعضاء لجان مناقشة البحوث وأطروحات التخرج، من الذين كشفوا عن سرقات علمية، وتعويضهم بأساتذة متورطين في مثل هذه التجاوزات.

وا تهمت وزارة التعليم العالي، مسؤولي جامعات وطنية، بالتورط في حالات “البلاجيا” التي جرمها القطاع بإقرار عقوبات صارمة ضد مرتكبيها، وحذرت مصالح حجار، من إقصاء أعضاء لجان مناقشة البحوث وأطروحات التخرج، من الذين كشفوا عن سرقات علمية، وتعويضهم بأساتذة متورطين “بالدليل”.

استنكرت وزارة التعليم العالي، من خلال تعليمة وجهتها إلى مدراء المؤسسات الجامعية عبر الوطن، تحمل رقم 355 ، مؤرخة في 06 مارس الجاري التجاوزات المسجلة في عدم تطبيق المرسوم الوزاري رقم 933 الصادر بتاريخ 28 جويلية 2016، الذي يجرم السرقة العلمية.

وقالت التعليمة التي وقعها الأمين العام للوزارة، التي تحوز “البلاد” على نسخة منها إن عددا من المسؤولين على مستوى مختلف المؤسسات الجامعية، باختلاف مناصب مسؤولياتهم، يتعمدون إقصاء لجان مناقشة البحوث وأطروحات التخرج، رغم أنهم كانوا وراء الكشف عن حالات “بلاجيا”، وقدموا تقارير بذلك، وتعويضهم بدل ذلك، بلجان أثبتت التحقيقات تورطهم في السرقات العلمية.

ووصفت مصالح الوزير حجار الأمر بالخطير، مؤكدة أن مثل هذه التجاوزات لا تعكس أبدا مضمون المرسوم الوزاري الجديد، بل إنها  تكرس جريمة السرقة العلمية في القطاع. وأكدت الوزارة من خلال ذات التعليمة أنها لن تبقى مكتوفة الأيدي مطالبة مسؤولي الجامعات بالإسراع في معالجة هذه الاختلالات من خلال تطبيق محتلف التدابير التي تضمنها المرسوم المحارب للسرقات العلمية، كما شددت على ضرورة الامتثال للقوانين خلال تعيين لجان المناقشة وأمهلت مدراء الجامعات آجالا لوقف هذا التجاوز قبل الشروع في ردعهم.

وكانت الوزارة قد أفرجت منذ مدة عن المرسوم الجديد، الذي يحدد القواعد المتعلقة بالوقاية من السرقات العلمية ومكافحتها، حيث حدد بالتفصيل مفهوم السرقة العلمية، ومختلف الميادين وأقرت إجراءات عقابية صارمة ضد كل من يثبت تورطه في السرقة العلمية وسيتم مقاضاة المتورطين بتهمة السرقة، بعد تجريدهم من الشهادة العلمية وفصلهم نهائيا من الجامعة.

واعتبر ذات القرار سرقة علمية كل عمل يقوم به الطالب أو الأستاذ الباحث أو الأستاذ الباحث الاستشفائي الجامعي أو الباحث الدائم أو كل من يشارك في عمل ثابت للانتحال وتزوير النتائج أو غش في الأعمال العلمية المطالب بها أو في أي منشورات علمية أو بيداغوجية أخرى وتعتبر سرقة علمية، أيضا كل اقتباس كلي أو جزئي لأفكار أو معلومات أو نص أو فقرة أو مقطع من مقال منشور أو منشور أو من كتب أو مجلات أو دراسات أو تقارير أو من مواقع إلكترونية أو إعادة صياغتها دون ذكر مصدرها وأصحابها الأصليين، وكل اقتباس من مقاطع من وثيقة دون وضعها بين شولتين دون ذكر مصدرها وأصحابها الأصليين، إلى جانب استعمال برهان أو استدلال معين دون ذكر مصدره وأصحابه الأصليين وكذا نشر نص أو مقال أو مطبوعة أو تقرير أنجز من طرف هيئة أو مؤسسة واعتباره عملا شخصيا.  

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 1 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

البلاد اليوم : الجزائريون بين " راني زعفان " و" راني فرحان " ؟ !

نشر في :23:31 | 2017-11-18

"بلا قيود" مع الأمين العام لحزب الافلان " جمال ولد عباس "

نشر في :07:23 | 2017-11-08

الحلقة الأولى من برنامج "صنعوا الحدث" مع الجنرال المتقاعد محمد شيباني

نشر في :07:28 | 2017-11-07

البلاد اليوم : تجار يستبقون قانون المالية بإشعال الأسعار


أعمدة البلاد