Scroll To Top

عقوبات أوروبية ضد 16 عسكرياً وتقنيا سوريا

القائمة تضم 8 من كبار العسكريين، و8 علماء ضالعين في انتشار الأسلحة الكيمياوية

المشاهدات : 30
0
آخر تحديث : 14:45 | 2017-07-17
الكاتب : وكالات

أصدر وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي عقوبات ضد 16 عسكرياً وتقنياً سورياً على خلفية استخدام الأسلحة الكيمياوية ضد السكان المدنيين.

وذكر المجلس الوزاري في بيان أن القائمة تضم 8 من كبار العسكريين، و8 علماء ضالعين في انتشار الأسلحة الكيمياوية.

ومن المفترض أن تنشر الأسماء في الجريدة الرسمية الأوروبية فجر الثلاثاء.

وكان الاتحاد الأوروبي أصدر حزمة عقوبات ذات صلة باتهامات استخدام الأسلحة الكيمياوية في 4 آذار/ مارس 2017.

وتستهدف العقوبات الأوروبية منذ تفجر النزاع في سوريا 255 شخصا، وتشمل حظر السفر وتجميد الأصول.

كما تستهدف العقوبات 67 كياناً اقتصادياً ومالياً يشتبه في ضلوعها بصفة مباشرة أو غير مباشرة في تنفيذ سياسة القمع التي تستهدف المدنيين.

وأكد الوزراء "التزام الاتحاد بالبحث عن حل سياسي دائم للنزاع في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة".

كذلك جدد الوزراء التأكيد على أنه "لا وجود لأي حل عسكري للنزاع"، ودعم الجهود التي يبذلها المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا هو الأهم.

وأشار بيان المجلس الوزاري إلى أن الاتحاد والدول الأعضاء قد قدموا حتى الآن قيمة 9،4 مليار دولار لتمويل عمليات الإغاثة ومساعدة اللاجئين داخل سوريا وخارجها.

ويؤكد الاتحاد الأوروبي استعداده للمساهمة في إعادة إعمار سوريا، ولكن بشرط توفر الحل السياسي ودخول البلاد مرحلة الانتقال السياسي الفعلي.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 4 و 4 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

"بلا قيود" مع الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس

نشر في :08:11 | 2017-07-23

"لقاء الأسبوع" مع مدير الأمن العمومي بالمديرية العامة للأمن الوطني، مراقب الشرطة عيسى نايلي

نشر في :15:10 | 2017-07-21

الـ BRI .. القوة الضاربة في جهاز الشرطة الجزائرية!

نشر في :08:17 | 2017-07-18

الإحتلال يغلق المسجد الأقصى لأول مرة منذ عام 1969 .. نقاش حول واقع القضية الفلسطينة

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تؤيّد رغبة الوزير الأول عبد المجيد تبون إبعاد رجال الأعمال عن الساحة السياسية


أعمدة البلاد