Scroll To Top

إجماع عالمي على دور الجزائر في مكافحة الإرهاب

تحوز بنك معلومات ثريا حول التنظيمات الجهادية

المشاهدات : 926
0
آخر تحديث : 19:53 | 2017-10-25
الكاتب : بهاء الدين.م

الجيش الوطني الشعبي

تقارير استخباراتية تؤكد الصلة الوثيقة بين الإرهاب والجريمة المنظمة

 

أبدت أجهزة الأمن للدول الكبرى اهتماما بالغا بتفاصيل التجربة الجزائرية في مكافحة الإرهاب وطلبت عبر قنوات اتصال رسمية مساعدة  من الأمن الجزائرى للحصول على بعض المعلومات الدقيقة والحيوية التي تتعلق بالتنظيمات الجهادية وأمراء كتائب ”القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي” و«داعش”.

وأضحت الجزائر قبلة لدول العالم حيث احتضنت على مدار الأسبوع الجاري أشغال ورشات دولية توجت باستظافتها  فعاليات الاجتماع الإقليمي الأول للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب حول المبادرة المعنية بالوقوف على الصلة بين الجريمة المنظمة العابرة للحدود والإرهاب وبحث السبل الكفيلة بتجفيف منابع تمويل الإرهاب وتعزيز القدرات الخاصة بالمناطق التي تعاني من هذه الظاهرة.

وقام الخبراء والموظفون السامون المشاركون في الجلسة الأولى من هذا الاجتماع الذي انعقد في جلسة مغلقة، إلى عرض الخبرات المختلفة للبلدان المشاركة وأبرزها التجربة الجزائرية الثرية، فيما يتعلق بتحديد الصلة بين الجريمة المنظمة والإرهاب في منطقة غرب إفريقيا مع التركيز على القضايا المتعلقة بهذه الصلة التي تواجهها المنطقة.

وتم خلال هذه الجلسة التركيز على ثلاث نقاط أساسية هي: تبادل الخبرات والمعلومات ومسألة المشاركة المحلية في مكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب ومسألة بناء القدرات ودولة القانون. أما خلال الجلسة الثانية المخصصة للمجموعات الفرعية فقد تم خلالها تنظيم ثلاث مناقشات جماعية بشأن الديناميكية والقضايا التمكينية المتصلة بالروابط القائمة بين الجريمة المنظمة والإرهاب، وذلك بهدف الوقوف على التحديات التحديات الرئيسية، وإبراز أي إستراتيجيات ناجعة تم تجريبها استجابة لهذه التحديات.

وفي الجلسة الختامية لهذا الاجتماع الإقليمي سيتم عرض الدروس المستفادة والممارسات الجيدة والنهج الجديد للتصدي للروابط القائمة بين الجريمة المنظمة والإرهاب. ويأتي هذا الاجتماع في إطار المبادرة التي تقودها هولندا، والمتعلقة بـ«الصلة بين الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود” تحت رعاية المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب، وتتمثل أهداف هذه المبادرة في التوعية وتحديد الاحتياجات والموارد والاستفادة من الخبرات والتجارب من أجل فهم أفضل للعلاقة بين الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود.

كما تهدف هذه المبادرة إلى توسيع الأدوات وتكييفها للتعامل مع الجوانب المختلفة لهذه الصلة وقد تشمل هذه الأدوات تبادل المعلومات والعدالة الجنائية ومراقبة الحدود، على غرار وقف الاتجار بالأشخاص والمخدرات والأحياء البرية. وترمى هذه المبادرة أيضا إلى وضع مجموعة من الممارسات الجيدة غير الملزمة والمعترف بها دوليا، والتي يمكن أن تشكل أساسا للمشاركة والمساعدة والتدريب الدوليين من أجل التصدي للتحديات المحتملة التي يمكن أن تشكلها العلاقة الموجودة بين الإرهاب والجريمة المنظمة العبرة للحدود. 

ويعد المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب منصة غير رسمية متعددة الأطراف ”تعمل على تحديد الاحتياجات المدنية الملحة لمكافحة الإرهاب وتعزيز التعاون الدولي في هذا المجال”. وبصفته منتدى ذا توجه عالمي، فإن هذه المبادرة التي تترأسها الجزائر مناصفة مع هولندا تهدف أساسا إلى تحديد الموارد والاحتياجات والاستفادة من الخبرات والتجارب من أجل فهم أفضل للصلة بين الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود، بالإضافة إلى ”تشجيع نهج إستراتيجي بعيد المدى لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف حيث يعمل أعضاؤه على صياغة مواد وأدوات لواضعي السياسات والممارسين لتعزيز القدرات المدنية والإستراتيجية الوطنية وخطط العمل ووحدات التدريب المتعلقة بمكافحة الإرهاب، حسب بطاقة فنية وزعت خلال الاجتماع.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 2 و 2 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

#خليها_تصدي ... ماذا وقع مع حملة مقاطعة السيارات المركبة في الجزائر؟!

نشر في :08:54 | 2018-03-27

البلاد اليوم : مسعود بوديبة يتحدث : لهذا عادت الكنابست إلى الإضراب مجددا !!

نشر في :18:26 | 2018-03-22

برنامج "مرايا ": الهجر عند المرض ..أفة المتزوجين في الجزائر !!!

نشر في :11:08 | 2018-03-19

" بلا قيود " مع عمارة بن يونس الأمين العام لحزب الحركة الشعبية الجزائرية


أعمدة البلاد