Scroll To Top

طبيب عام يشوه وجه فتاة بالعاصمة

ادعى أنه مختص في عمليات جراحية تجميلية

المشاهدات : 2898
0
آخر تحديث : 21:36 | 2017-12-02
الكاتب : سامية.م

تعبيرية

أدانت محكمة الشراڤة، نهاية الاسبوع، طبيبا عاما بعام حبسا نافذا، بعد تورطه في جرم تشويه وجه فتاة، تقدمت إليه من اجل إجراء عملية جراحية تجميلية، حيث اوهمها المتهم أنه يملك دبلوما في طب العلميات الجراحية التجميلية، إلى جانب الطب العام، الامر الذي تمت متابعته بجرم النصب والاحتيال.

وحسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإن ملابسات القضية بدأت عندما توجهت الضحية إلى عيادة المتهم، للتخلص من بعض التجاعيد على وجهها، فأخضعها للعلاج بخيوط الشد، فلم تعط نتائج مرضية، فطالبته بإرجاع مالها، غير أنه رفض ذلك وبعد ثلاثة أشهر اتصل بها وطلب منها التقدم إلى عيادته لتصحيح الخطأ الذي ارتكبه بإخضاعها لعملية جراحية على مستوى أذنيها من أجل شد الوجه وإزالة التجاعيد.

من جهته، أنكر المتهم الجنحة المنسوبة إليه، موضحا أنه طبيب عام ومتحصل على ديبلوم تجميل بباريس ومارس مهنته في عيادات تجميل بفرنسا، واعترف أنه لم يتحصل على شهادة معادلة عند عودته إلى التراب الوطني، لعدم وجود تخصصه في الجامعات الوطنية. وصرح أنه مختص في التجميل وليس جراحة التجميل والتزم في عيادته بالشهادة المتحصل عليها. وأكد أنه لم يجر عملية جراحية للضحية بل عندما تقدمت إلى عيادته كانت قد خضعت لعملية تجميل شوهت أذنيها. فيما التمس وكيل الجمهورية الحبس 3 سنوات لانتحال المتهم صفة كاذبة من أجل فتح عيادة مختصة في طب وجراحة التجميل دون اعتماد وشهادات معادلة من الدولة الجزائرية. 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 2 و 9 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

"بلا قيود" مع " حسين نسيب " وزير الموارد المائية

نشر في :14:55 | 2018-01-01

روراوة يخرج عن صمته .. ويتحدث لأول مرة عبر "قناة البلاد"

نشر في :10:59 | 2017-12-30

"بلا قيود" مع عبد الوهاب دربال رئيس الهيئة المستقلة العليا لمراقبة الانتخابات

نشر في :12:20 | 2017-12-25

العدد الأول من برنامج " بعد 90 "


أعمدة البلاد