Scroll To Top

الطلب المتزايد للجزائر وليبيا يرفع أسعار”الوقود”

“المازوت” يحقق أعلى مستوى لأسعاره منذ 10 أشهر

المشاهدات : 2099
0
آخر تحديث : 19:19 | 2017-12-09
الكاتب : حليمة هلالي

محطات نفطال

 

كشفت وكالة الأنباء الأمريكية المختصة “Platts”، أن الطلب المرتفع للجزائر وليبيا، وزيارة الاستهلاك الأوربي من الطاقة على مادة “الوقود” أدى إلى تسجيل أعلى مستوى لأسعاره منذ 10 أشهر. وكانت الجزائر قد أودعت طلبات من أجل توريد 6 شحنات من “الغازوال” لشهر ديسمبر، مسجلة ارتفاعا مقارنة بحجم الاستهلاك المعتاد في كل شهر.

للإشارة، فإن الأرقام المسجلة  في الجزائر بخصوص إنتاج مادة الوقود بلغت 5،11 مليون طن، في حين بلغ الاستهلاك الذي تنامى في السنوات الأخيرة إلى 15 مليون طن من الوقود سنويا. ولسد هذه الفجوة، يتم استيراد كمية تبلغ 5ر3 مليون طن من الوقود في السنة.

ينتظر أن ترتفع القدرات الوطنية لتخزين الوقود من 600.000 متر مكعب حاليا إلى 2 مليون متر مكعب في غضون عام 2021، فضلا عن رفع قدرات تكرير النفط الوطنية إلى 40 مليون طن سنويا.

هذا، وقد صرح وزير الطاقة، مصطفى قيطوني، فيما سبق أن هناك برنامج طموح في الأفق  سيسمح بتحقيق الاكتفاء والاستقلالية في مجال تخزين الوقود لمدة 30 يوما مقابل 11 يوما حاليا.

ويشمل هذا البرنامج إنجاز عدة مراكز تخزين جهوية من بينها مركز الوسط بمنطقة الخشم بعين وسارة بالجلفة، بقدرة تخزين تقدر بـ 40.000 متر مكعب.

وسيغطي هذا المركز حاجيات عدة ولايات، بحيث يمكنه ضمان الاكتفاء والاستقلالية لمنطقة وسط البلاد لمدة 30 يوما. وتم اختيار الموقع الذي سينجز عليه المركز من بين ستة مواقع. وبالموازاة مع تدعيم القدرات التخزينية، سيتم رفع طاقات إنتاج الوقود مع إنجاز توسعة وإعادة تهيئة مصفاة براقي بالجزائر العاصمة، والتي ينتظر دخولها حيز الخدمة في أكتوبر 2018 مع إنجاز مصفاتين جديدتين في كل من حاسي مسعود بورڤلة وتيارت، واللتين سيتم تشغيلهما، ابتداء من 2021.. ومع تجسيد هذا البرنامج يتوقع أن تصل قدرات تكرير النفط الوطنية إلى 40 مليون طن سنويا

للعلم، فإن المخطط الذي تعمل عليه وزارة الطاقة في الجزائر، جاء استجابة لارتفاع الطلب على المنتجات البترولية في السنوات العشر الأخيرة، حيث سجل الطلب على الوقود نموا سنويا بمعدل 7 بالمائة، خلال هذه الفترة.

وترجع هذه الزيادة الكبيرة أساسا إلى ارتفاع حجم الحظيرة الوطنية للسيارات، وتحسن المستوى المعيشي للمواطن، وانتعاش النشاط الاقتصادي، وكذا المستوى المنخفض لأسعار الوقود.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة الأنباء الأمريكية، أن ليبيا أيضا وضعت طلبا لتوريد 6 شحنات، بارتفاع نسبته 0.1 بالمئة. كما ساهم الطلب الإضافي من فرنسا واليونان على الوقود “الغازوال” من أجل التدفئة في زيادة حجم الاستهلاك في المنطقة.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

صيف سياسي ساخن بالجزائر: تغييرات قريبة ستشمل أسماء ثقيلة

نشر في :07:46 | 2018-07-04

روبورتاج : 60 خدمة عمومية في الاشغال العمومية و النقل عبر بوابة إلكترونية

نشر في :17:06 | 2018-06-08

جلول : "تركت كل أموالي وثروتي التي جنيتها من الغناء وتخليت عنها .. وهكذا عوضني الله خيراً"

نشر في :00:56 | 2018-05-23

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!


أعمدة البلاد