Scroll To Top

إتلاف تمور جزائرية في أمريكا وروسيا!

لعدم مطابقتها المعايير الدولية

المشاهدات : 13990
0
آخر تحديث : 12:31 | 2017-12-12
الكاتب : كامل الشيرازي

معضلة التمور الجزائرية مستمرة

كشف "الجيلالي تريكات" الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية للتأمين وضمان الصادرات "كاجاكس"، اليوم الثلاثاء، عن إتلاف تمور جزائرية في أمريكا وروسيا.

في تصريحات بثتها القناة الإذاعية الأولى، أقرّ "تريكات" أنّه بعد تحاليل خضعت لها كميات من التمور الجزائرية في أمريكا وروسيا، جرى إتلافها هناك بعد تأكيد عدم مطابقتها لمعايير الدولة المستقبلة.

وقال "تريكات" إنّ هذه المخاطر لا تغطيها  "كاجاكس"، تبعا لوصول البضائع إلى البلد المستورد في حالة غير صالحة، مشيرا أنّ الأمر يخص أيضا مواد زراعية أخرى.

ولم يُشر "تريكات" إلى كمية التمور التي جرى اتلافها، وأعداد مصدّريها، فضلا عن طبيعة المواد الزراعية المهددة بشبح الإتلاف.     

وتمتلك الجزائر 4.7 ملايين نخلة منتجة وتتموقع كثاني أكبر مصدّر للتمور عالميا بعد تونس، بمعدل إنتاج يقدّر بنصف مليونطن، إلاّ أنّ ذلك لا يعني بلسان ناشطي القطاع، دلالة على تواجد الأخير في منأى عن القلاقل التي تبرز من خلال ثلاث عقبات كبرى تلقي بظلالها على إنتاج أفخر وأجود أنواع التمور محليا.

ويشتكي مهنيو التمور إلى نقص الدعم اللوجستي، ضعف قدرات التخزين وعدم الترويج بالشكل المأمول، وهي اختلالات تضاف إلى مشكلات أخرى كعدم تنظيم مهنة التصدير، غياب السرعة في ضمان نقل البضائع المتسمة بكونها سريعة التلف.

800 مصدّر جزائري هذا العام نصفهم دائمون

أفاد "تريكات" أنّه برسم موسم 2016-2017، هناك 400 مصدّر فقط يصدّرون منتجاتهم بصفة دائمة.

وأبرز المتحدث ذاته أنّ الصادرات الجزائرية التي واجهت صعوبات، تبقى "قليلة" وذلك راجع حسبه إلى العمل الوقائي قبل عملية التأمين.

وركّز "تريكات" على أنّ عدداً من المصدّرين الجزائريين واجهوا صعوبات في موريتانيا، مالي، النيجر، تونس، المغرب، فضلا عن دول خليجية وأخرى أوروبية.

وأوضح مسؤول "كاجاكس" أنه عندما يكون مصدّر جزائري من المتعاملين مع الدول الأوروبية المفلسة، فشركة التأمين ملزمة بدفع مبلغ باهظ له، محيلا على أنّ "كاجاكس" دفعت 1.5 مليون دولار لشركة مصدّرة بسبب إفلاس مجمع كبير في هولندا.

ونوّه "تريكات" أنّ هيئته تضطلع بوقاية وحماية المصدرين الجزائريين من الأخطار، وتملك علاقة مع الشبكات الدولية، حيث تحصل من خلالها على معلومات تجارية وأخرى خاصة بالمستوردين عبر العالم في ظرف وجيز ومباشر.

وتابع: "كاجاكس لها مكانة في الشبكة العالمية الخاصة بالصادرات إذ توجه المصدرين الجزائريين و تحذرهم أحيانا من الصفقات المشبوهة من خلال المعلومات المتحصل عليها والتي لا تسمح لنا بالمغامرة".

حضور محتشم في إفريقيا

ذكر "تريكات" أنّ "كاجاكس" تدخل السوق الأفريقية في البداية بمبالغ محتشمة وبعد الحصول على خبرة معها، ترتفع حصة التأمين، وإذا حدثت عقبة لمصدّر ما، فإنّ المبلغ المعوض للحالة يتراوح من 30 إلى 50 ألف دولار، مشيرا إلى أن الملفات على مستوى الشركة غير عالقة، والتعويض يُدفع في فترة تقدر بستة أشهر.

 
لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 1 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!

نشر في :12:42 | 2018-05-22

حلقة قنبلة من الكاميرا الخفية ردو بالكم.. شاهدوا ماذا حدث؟!

نشر في :22:13 | 2018-05-20

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:

نشر في :12:13 | 2018-05-20

الكاميرا الخفية "ردو بالكم" : هذه المرة .. الضحية هو الزوج ...فكيف كانت ردة فعله!! شاهدوا


أعمدة البلاد