Scroll To Top

هكذا اغتصب "الأعمى" وشركائه مئات النساء في 8 سنوات بالعاصمة

كانوا ينشطون ضمن شبكة إرهابية

المشاهدات : 3828
0
آخر تحديث : 08:53 | 2018-02-21
الكاتب : لطيفة. ب

قضت، أمس، محكمة الجنايات الاستئنافية لدى مجلس قضاء الجزائر، بتأجيل محاكمة الإرهابي المكنى "الأعمى" مفجر نواة الجماعة الإسلامية المسلحة المسماة "الجيا" بالعاصمة، إلى جلسة 20 مارس المقبل لأجل حضور دفاعه، في القضية المتورط فيها بمعية 6 إرهابيين آخرين تورطوا في قتل مئات الأشخاص ووضع المتفجرات في الأماكن العمومية والاختطاف والاغتصاب بالجزائر العاصمة وضواحيها خلال الفترة الممتدة ما بين سنة 1994 إلى 2002.

وجاءت متابعة (ق.حسين) المكنى "الأعمى" بعدما سلم نفسه للسلطات الأمنية عام 1997، معترفا بأنه أحد عناصر سرية "الساحل" التابعة للجماعة الإسلامية المسلحة "الجيا"، حيث كشف عن عملية انتحارية كلف بتنفيذها باستعمال حزام ناسف على مستوى الطريق العمومي بأمر من أمير الجماعة آنذاك المكنى "رشيد أبو تراب"، خليفة "عنتر زوابري" ويعد المتهم آنذاك أحد العناصر المعتمد عليها في دعم وإسناد الجماعات الإرهابية، وكان دوره الترصد لقوات الأمن ونقل الإرهابيين لتنفيذ عملياتهم الاعتدائية بمختلف ضواحي الجزائر العاصمة.

ونقلا عما جاء في ملف القضية، فإن المتهم "الأعمى" فقد اعترف بأن الأضرار التي لحقت به جراء انضمامه للعمل المسلح كانت الدافع الرئيسي لتسليم نفسه لاسيما بعد أن فقد بصره عقب وضعه لقنبلة يدوية الصنع على مستوى محطة القطار بجسر قسنطينة في السنة ذاتها، ومع ذلك واصل نشاطه الإرهابي، بعدما تكفلت به المجوعة التي كان ينتمي إليها وساعدته على إجراء عملية جراحية في إحدى العيادات الطبّية الخاصّة، إلاّ أنها لم تكن ناجحة، لتجعل منه الواقعة عبئا ثقيلا على التنظيم الإرهابي المسلح الذي حاول التخلص منه من خلال مطالبته من قبل أمير التنظيم: رشيد أبو تراب" آنذاك بتنفيذ عملية انتحارية بمكان عمومي، في وقت بلغت فيه مسامع "الأعمى" أن التنظيم يهدف لتصفيته ما دفعه صائفة 2002 للفرار بهدف تسليم نفسه، حيث اتصل بخلية مكافحة الإرهاب لاتخاذ التدابير اللازمة وهناك كشف عن موقع اختباء التنظيم الذي كان ينشط فيه وبالضبط عن سرية "الساحل" التي اتخذ أفرادها مسكنا سريا بنواحي السحاولة للاختباء فيه، ومن خلال مداهمة مصالح لأمن للمكان تم اعتقال مجموعة إرهابية ليطلق سراح 10 منهم بعد استفادتهم من إجراءات العفو عملا بتدابير ميثاق السلم والمصالحة، بينما طالت المتابعة القضائية 12 عشر إرهابيا آخر بينهم المتهم الرئيسي في قضية الحال (ق.حسين) الذي بات يعرف بمفجر نواة "الجيا" وإلى جانبه (ع.محمد) و(ع.مقران) و(ك.رشيد) لتسند للمتهمين جنايات إنشاء جماعة إرهابية مسلحة تعمل لنشر التقتيل والتخريب ووضح متفجرات بالأماكن العمومية والأسواق أدت إلى وفاة وجرح أشخاص والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والاختطاف والاغتصاب وحيازة أسلحة وذخيرة وجنحة التزوير واستعمال المزور، على خلفية تورطهم في اغتيال عدد من موظفي متعامل الهاتف النقال "جيزي" بضواحي بلدية العاشور، فضلا عن استعمال قنابل متفجرة هزت مناطق عمومية على أسواق شعبية بمنطقتي الأربعاء والكاليتوس ومحطة المسافرين ببلدية جسر قسنطينة بالعاصمة، وإلى جانب ذلك ينسب للمتهمين تسهيل فرار مساجين بسجن سركاجي والمشاركة في القتل العمدي أدى إلى مقتل 90 نزيلا في أعقاب أحداث الشغب المسجلة بهذه المؤسسة العقابية عام 1995، ما أدى لمقتل أزيد من 120 شخص جراء تفجيرات أخرى هزت مناطق بن عكنون، الأبيار وتافورة، بالإضافة إلى عدد معتبر من الجرحى وضحايا الاغتصاب، وهي جزء من الاعتداءات الوحشية والمجازر التي ارتكبها هؤلاء، لتنسب لهم جنايات إنشاء جماعة إرهابية مسلحة تعمل على نشر التقتيل والتخريب ووضع متفجرات بالأماكن العمومية والأسواق أدت إلى وفاة وجرح أشخاص، والقتل والعمدي مع سبق الإصرار والترصد والاختطاف والاغتصاب وحيازة أسلحة وذخيرة وجنحة التزوير واستعمال المزور.

 

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

جلول : "تركت كل أموالي وثروتي التي جنيتها من الغناء وتخليت عنها .. وهكذا عوضني الله خيراً"

نشر في :00:56 | 2018-05-23

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!

نشر في :12:42 | 2018-05-22

حلقة قنبلة من الكاميرا الخفية ردو بالكم.. شاهدوا ماذا حدث؟!

نشر في :22:13 | 2018-05-20

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:


أعمدة البلاد