Scroll To Top

سارق زبونات المطار الدولي في قبضة الأمن

محطمة سيدي امحمد

المشاهدات : 5118
0
آخر تحديث : 20:06 | 2018-02-28
الكاتب : سامية.م

مطار الجزائر الدولي

 

تمكنت مصالح أمن العاصمة من القبض على سارقين محترفين كانا يترصدان قاصدات محلات الإطعام السريع والمطار الدولي هواري بومدين لسرقة حقائبهن، قبل أن يتم الإيقاع بهما بعد تسجيل عدة شكاوى في قطاع الاختصاص .

المتهمان “ا.م” و«ع.م” في الأربعينات من العمر تمت إحالتهما اليوم أمام محكمة سيدي امحمد بالعاصمة عن جرم السرقة بالتعدد، حاولا خلال الجلسة إنكار الجرم المنسوب إليهما. فيما واجهتهما القاضية بمحضر الضبطية القضائية، ومن بين ماجاء فيه الشكوى التي قيدتها عدة ضحايا أمام مصلحة شرطة الوسط تؤكد فيها تعرضهن للسرقة وذلك عبر عدة تسلسلات وكل حادثة على حدى.

الضحية الأولى، أكدت أنها تعرضت للسرقة حينما كانت بصدد صعود الحافلة المتجهة إلى مطار هواري بومدين الدولي بساحة اودان، وبما أنها كانت في عجلة من آمرها مخافة أن يفوت موعد الطائرة، تقدم منها احد الأشخاص وطلب مساعدتها في نقل الحقائب الخاصة بالسفر فوافقت فورا، لتضيف أنها وبعد صعودها للحافلة اكتشفت سرقة محفظة يدها، ماتسبب لها في خسارة كبيرة كون الحقيبة كانت تحوى وثائق هامة منها جواز السفر وتذكرة الحجز ومبلغ مالي قدره 4 ملايين سنتيم، إلى جانب هاتفها النقال، ليتبخر مشروعها الذي كان مبرمجا للسفر في إطار العمل وطالبت الضحية التي حضرت الجلسة تعويضا قدره 50 مليون سنتيم. فيما تقدمت ضحية ثانية أمام المصالح الأمنية لإيداع شكوى حول تعرضها لسرقة هاتفها النقال، وتضيف الضحية أنها كانت في أحد محلات الأكل السريع بشارع ديدوش مراد، قبل أن يتم سرقة هاتفها النقال من طرف احد الأشخاص مقدمة مواصفاته.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 0 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

يسعد ربراب، مالك مجمع سفيتال في حوار مع قناة البلاد

نشر في :19:37 | 2018-09-16

البلاد اليوم: كل شيء عن التكوين المهني مع وزير القطاع محمد مباركي

نشر في :09:16 | 2018-09-12

البلاد اليوم: دخول مدرسي متعثر .. موسم درسي عصيب!

نشر في :12:54 | 2018-09-08

البلاد اليوم : من بكتيريا الى وباء الى لغز ..هل فعلا قضينا على الكوليرا ؟


أعمدة البلاد