Scroll To Top

قايد صالح يرد على مقري: ممنوع اقحام الجيش في متاهات حزبية وسياسية

الفريق قايد صالح: الجيش يتلقى توجيهاته من الرئيس بوتفليقة

المشاهدات : 6455
0
آخر تحديث : 12:42 | 2018-07-26
الكاتب : البلاد.نت

رد الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، على دعوات السياسيين لتدخل المؤسسة العسكرية في السياسة.

ودعا الفريق قايد صالح في كلمة خلال على هامش ترأسه مراسم حفل تكريم أشبال الأمة المتفوقين في شهادة البكالوريا دورة جوان 2018، دعا إلى عدم اقحام الجيش في المتاهات الحزبية و السياسية. مشددا على أن الجيش يتلقى توجيهاته من الرئيس بوتفليقة وأنه يعرف نطاق مهامه الدستورية.

وقال الفريق قايد صالح: “لقد اصبح من الغريب من وغير المعقول أنه منع إقتراب كل استحقاق انتخابي عوض أن يتم الإهتمام  بالعمل على كسب ثقة الشعب الجزائري من خلال الإهتمام بإنشغالاته الملحة بعمق، نرى بعض الأشخاص وبعض الأطراف يتعمدون الإبتعاد عن صلب الحنكة السياسية”.

وأضاف الفريق قائلا: “وفي هذا الشأن فقد سبق لي الإشارة والتوضيح وبإلحاح شديد، في العديد من المناسبات على أن الجيش الوطني الشعبي، هو جيش يعرف حدود، بل ونطاق مهامه الدستورية، والذي لا يمكن بأي حال من الأحوال إقحامه في المتاهات الحزبية والسياسية، والزج به في صراعات، لا ناقة له فيها ولا جمل. ومع ذلك، هناك من يسمح لنفسه تنصيب شخصه وصيا على الجيش الوطني الشعبي، بل وناطقا رسميا باسمه، ناسيا أو متناسيا، أن الجيش الوطني الشعبي هو جيش الشعب الجزائري، هو جيش الجزائر بكل ما تحمله هذه العبارة الطيبة من معاني تاريخية عريقة ومن قيم سامية ونبيلة، وبكل ما تمثله من حاضر ومستقبل"

وتابع حديثه بالتأكيد على جزئية هامة قائلا: "فليعلم الجميع، أنه لا وصاية على الجيــش الــوطني الشــعـبي سـليــل جــيـش التــحريــر الوطني، فهو يتلقى توجيهاته السامية من لدن المجاهد فخامة السيد رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، ويسهر، بعيون لا تنام، وأعيد ذلك مرة أخرى، قلت، بعيون يقظة ومتحفزة لا تنام، ويعمل بمثابرة شديدة وفق الضوابط التي تمنحها له قوانين الجمهورية، ويخوله له مضمون الدستور الجزائري".

كما أكد الفريق قايد صالح في ذات الكلمة قائلا: "إنني أتعهد اليوم أمام الله، وأمام أرواح الشهداء، وأمام الشعب الجزائري برمته، بأن الجزائر هي بين أيادي أمينة، أيادي تعرف للأمانة حقها وترعى للعهد حق الالتزام وحسن الرعاية، أيادي ستتصدى بكل قوة وصرامة،  لكل من يسمح لنفسه بتعريض وطن الشهداء، للفوضى ولمكر الماكرين ولعب اللاعبين. أقول هذا الكلام، وأنا أعلم بأن شرفاء الجزائر وهم كثيرون، سيعرفون كيف يضعون وطنهم في قلوبهم، ويعرفون كيف يحافظون على أمن الجزائر وصيانة استقرار شعبها وحرمة ترابها وقدسية سيادتها واستقلالها الوطني
إن الجزائر ليست حـلـبـة صراع وسباق لمن هب ودب من أجل صيد الغنائم واقتناص المصالح الشخصية والذاتية الضيقة. إن الجزائر هي ميدان للعمل الشريف والنظيف، نعم، الجزائر أرض طاهرة بدم الشهداء، لا بد أن يكون العمل فيها شريفا ونظيفا، عمــــــل يكون فيه الشعب هو الحــكــم العــــدل

وختم الفريق قايد صالح حديثه بالتأكيد على أن "كل يوم يمر استطاع خلاله جيشنا، بفضل الله تعالى وقوته، أن يقطع خطوات أخرى مديدة وسديدة، فالجيش يعمل، والجيش ينجح في أعماله، لأنه يجعل من العمل وسيلته الأساسية، فلا ترهـقـوا كاهله ببعض التدخلات وبعض التعليقات وبعض الملاسنات، التي لا تسمن ولا تغني من جوع. فالجيش ليس شماعة يضع عليها بعض الفاشلين فشلهم، وليس الشجرة التي يريد البعض أن يحجب بها غابة عجزه وقصوره، فاللسان بما ينطق من كلام، وبما يهمس من همسات مهما تمطط، لن يكون بديلا للسواعد القوية وللعمل النظيف، فالله يشهد على ما في السرائر والقلوب، والشعب يعلم من أصدق قولا وعملا".

ويبدو أن تصريحات الفريق قايد صالح جاءت للرد على المبادرة التي أطلقها رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري والتي دعا من خلالها المؤسسة العسكرية للمساهمة فيما أسماه "الانتقال الديمقراطي".

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 0 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

البلاد اليوم تستضيف الوزير السابق، عمار تو، لمناقشة أزمة الأفلان، الرئاسيات وطبع النقود

نشر في :08:51 | 2018-11-11

"بلا قيود" مع الناطق الرسمي باسم حزب الأرندي، صديق شهاب

نشر في :08:12 | 2018-11-10

العدد 01 من برنامج " قضية رقم مجهول " على قناة البلاد

نشر في :08:41 | 2018-10-30

"بلا قيود" مع عبد الغني زعلان وزير النقل والأشغال العمومية


أعمدة البلاد