Scroll To Top

ماذا قالت الصحافة الأجنبية و العربية عن الكوليرا في الجزائر ؟

اهتمت الصحافة الأجنبية و العربية بوباء الكوليرا الذي ينتشر حاليا على نطاق عدد من ولايات وسط شمال البلاد

المشاهدات : 2604
0
آخر تحديث : 15:08 | 2018-08-27
الكاتب : هشام ح

هشام ح - البلاد  نت -  اهتمت الصحافة الأجنبية و العربية  بوباء الكوليرا  الذي ينتشر حاليا على نطاق عدد من ولايات وسط و شمال  البلاد وذلك منذ ان أعلنت وزارة الصحة إكتشاف حالات مؤكدة  قبل 4 ايام

و أعدت   اليومية الفرنسية 'لوموند' أمس تقريراً عن الوضع السائد في مستشفى بوفاريك بولاية البليدة ،و هو اكثر المؤسسات الصحية  التي إستقبلت  الحالات المصابة بهذا الوباء . تحت عنوان 'في مستشفى بوفاريك ، تم إطلاق خطة أورسيك (نظام إدارة الأزمات متعدد الأغراض)' ، يسرد التقرير الحياة اليومية لموظفي هذا المرفق الصحي ، وهم  يواجهون تدفق عشرات الأشخاص كل يوم ما بين المرضى واهاليهم الذين يضغوط من اجل السماح لهم بالزيارات ".

من جانبها ،إهتمت المجلة الإخبارية الأسبوعية  " باريس ماتش"  بالإنتقدات  التي وجهت لإدارة الأزمة  و اعتبرت ان  الحكومة تلقت انتقادات واسعة  عبر شبكات التواصل و وسائل الإعلام   و ذلك بسبب 'الإعلان المتأخر للوباء  ، ضعف الإتصال  ،  و صمت المسؤولين المباشرين " .

 في المقابل ، قامت صحيفة " لو باريزيان"  بجرد  ارقام و تفاصيل و تاريخ  انتشار الوباء في البلاد. وكتبت الصحيفة في تقرير لها انه  'توفي شخصان بسبب الكوليرا في الجزائر حيث أصيب 46 شخصا منذ أوائل شهر اوت .' واضافت : ' أنه لم يتم اكتشاف أي حالة من هذا الوباء في الجزائر منذ عام 1996 ، بينما يعود آخر إنتشار واسع لهذا الوباء من حيث الحجم إلى عام 1986.'

في حين نقل موقع هيئة الإذاعة و التلفزيون البريطانية bbc   الموقف الرسمي المطمئن بخصوص تحكمه في الوباء و سلامة قنوات مياه الشرب

الصحافة العربية سلطت الضوء كذلك على  الوباء  حيث عنون  موقع السلسلة الإعلامية القطرية " الجزيرة نت " مقاله عن الوباء "هلع في الجزائر والسبب الكوليرا  "  و كتب في المقال ان "  حالة من الخوف والترقب يعيشها الجزائريون بعد إعلان السلطات الصحية بالبلاد ظهور داء الكوليرا بأربع مناطق جزائرية، ورغم تطمينات وزارة الصحة بأن "الوضع تحت السيطرة" لم تكن الجدية في التعامل مع الأسباب الحقيقية كما يتمنى الجزائريون."

القدس العربي من جهتها  ركزت على ظهور وزير الصحة  و الأداء الإتصالي الذي خلفه غيابه  حيث جاء عنوان :  " وزير الصحة يظهر أخيرا والإشاعات بخصوص الكوليرا تلهب الشارع"

من جانبها  عادت الصحافة التونسية  ، منذ تفشي  الوباء ، إلى التدابير التي اتخذتها سلطات هذا البلد المجاور لمنع انتشار المرض على أراضيها ، لا سيما في المناطق الحدودية.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 0 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

يسعد ربراب، مالك مجمع سفيتال في حوار مع قناة البلاد

نشر في :19:37 | 2018-09-16

البلاد اليوم: كل شيء عن التكوين المهني مع وزير القطاع محمد مباركي

نشر في :09:16 | 2018-09-12

البلاد اليوم: دخول مدرسي متعثر .. موسم درسي عصيب!

نشر في :12:54 | 2018-09-08

البلاد اليوم : من بكتيريا الى وباء الى لغز ..هل فعلا قضينا على الكوليرا ؟


أعمدة البلاد