الشيخ حمداش يخاطب حنون: "أسلمي تسلمي..فإن توليتي فعليك الإثم"

وجه لها دعوة صريحة لـ"الإسلام الصحيح" ..

المشاهدات : 1878
0
آخر تحديث : 13:16 | 2014-02-01
الكاتب : عبد الله ندور

رد مسؤول ما يسمى جبهة الصحوة الحرة الإسلامية السلفية، عبد الفتاح زراوي حمداش، اليوم، على تصريحات زعيمة العمال لويزة حنون، و وصفها له بـ"الجاهل السياسي"، حيث وجه لها دعوة صريحة لـ"الإسلام الصحيح" مفادها "أسلمي تسلمي..فإن توليتي فعليك الإثم".
رفض عبد الفتاح زراوي، اليوم، في اتصال بـ"البلاد" الوصف الذي أطلقته الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون "الجاهل سياسيا" و"المهرج"، كما نفى المتحدث أن يكون أفتى في دم المرشحة للرئاسيات القادمة "لا بالتصريح ولا بالتلميح"، وحسب ما جاء في بيان له تلقت "البلاد" نسخة من أنه يحذر الجزائريين من تصريحاتها الأخيرة التي وصفها بـ"الإلحادية" ودعوتها لفصل الإسلام عن مؤسساتها النظامية "والدعوة لتعطيل قانون الأسرة وتطبيق العلمانية"، ورفع زراوي من لهجة خطابه للأمينة العامة لحزب العمال قائلا "لا ينبغي عليك أن تنزعجي من تكفير المسلمين لك.." واصفا إياها بـ"الكافرة بالله صدقا وملحدة في دين حقا"، وأضاف "انتم صادمة لشريعة محمد صلى الله عليه وسلم"، كما وصف زراوي نفسه بـ"المحارب" لأفكار لويزة حنون التي وصفها بـ"الضالة والمارقة"، بهدف "حماية المجتمع.. من الملاحدة".
وأوضح زراوي حمداش، أنه يفضل الرد على التصريحات الأخيرة للويزة حنون بدعوتها إلى "الإسلام الصحيح" لتعتنقه "عن قناعة"، حيث جاء البيان "أدعوك إلى الإسلام الصحيح"، وأضاف "أسلمي تسلمي، فإن توليتي فعليك الإثم عند الله"، واعتبر المتحدث في نفس البيان موجها خطابه لحنون أن "المسلمون كلهم ضدك وضد عقائدك الكفرية"، و وصفها بـ"الغريبة عن المجتمع الجزائري".
وللإشارة، فقد سبق للسلفي زراوي أن وجه مثل هذه الاتهامات للأمينة العامة لحزب العمال، والتي ردت عليه أمس الجمعة، حيث اعتبرت تصريحات مسؤول جبهة الصحوة الحرة الإسلامية السلفية غير المعتمدة "وتكفيرها"، بمثابة "التحريض على القتل والتصفية الجسدية"، وتساءلت عن الأطراف الخفية التي تحركه في هذا الظرف السياسي بالضبط، لاسيما بعد أن أعلنت ترشحها للرئاسيات القادمة قبل أسبوع، مشيرة إلى أن "من يسهدف حزبها أو هي كمرشحة للرئاسيات، تزعجهم مواقف الحزب"، و وصفته حنون "بالمهرج والجاهل سياسيا ولا يملك أي قاعدة ومبادئ سياسية" ـ على حد وصفها ـ وأكدت أن "الدولة مسؤولة عن أمن جميع المواطنين والشخصيات السياسية"، في إشارة واضحة لدعوتها السلطات لتوفير الحماية والأمن لشخصها بعد تصريحات المدعو عبد الفتاح حمداش.

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 4 و 9 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

فيلم "قناة البلاد" الخطير.. ''نقطة ميتة .. عملاء الاحتلال''

نشر في :10:19 | 2014-08-21

الخطوط الجوية الجزائرية .. بين القدح والمدح

نشر في :22:53 | 2014-08-19

الخارجية الجزائرية ترد على بيان واشنطن التحذيري من السفر إلى الجزائر

نشر في :01:38 | 2014-07-30

كتائب القسام تعرض صوراً لعملية اقتحام ثكنة عسكرية في ناحل عوز

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

الافتتاحية

الأرشيف

محاكمة الوظيف العمومي

الوظيف العمومي في بلادنا بحاجة إلى محاكمة حقيقية، لأنه سمح بمرور أو تمرير قوانين “عنصرية”، فرّقت بين الجزائريين..

تفاصيل

أعمدة البلاد