Scroll To Top

قاسي السعيد: "كازوني باق معنا لأطول فترة"

المولودية أنعشت حظوظها في التأهل للدور المقبل في المنافسة الإفريقية

المشاهدات : 421
0
آخر تحديث : 22:42 | 2018-05-16
الكاتب : البلاد.نت

عادت أول أمس، تشكيلة مولودية الجزائر بفوز ثمين من تنقلها الذي قادها إلى سطيف لمواجهة الوفاق المحلي، في إطار الجولة الثانية من رابطة أبطال إفريقيا، حيث خطف "العميد" ثلاث نقاط مهمة بهدف في الدقائق الأخيرة بأقدام أمير قراوي، ليعود أشبال المدرب كازوني إلى السكة الصحيحة.

فيما خيب الوفاق من جديد ويؤكد عمق الأزمة التي يعيشها، ليرهن الفريق حظوظه في التأهل إلى الدور القادم.

ولم يرق اللقاء إلى المستوى المطلوب، وهذا بالنظر لتخوف كل تشكيلة وكذا لأهمية نقاط المباراة، حيث شهدت المواجهة تكافؤا واضحا مع سيطرة طفيفة لأصحاب الأرض، خاصة في الشوط الثاني، إلا أن الانتشار الجيد والانضباط التكتيكي لرفقاء حشود، صعب كثيرا مهمة "السطايفية"، بالإضافة إلى التغييرات المثمرة للتقني الفرنسي لـ"العميد" والتي أحدثت الفارق ويتمكن من تسجيل هدف الفوز في الوقت القاتل وبمساهمة من البديل بدبودة الذي منح كرة الهدف لقراوي.

ويعتبر الفوز المحقق في سطيف كجرعة أكسجين للنادي العاصمي، خاصة وأنه يأتي بعد سلسلة من النتائج السلبية وضياع هدفي البطولة والكأس، كما أن الفوز على الوفاق أنعش كثيرا حظوظ المولودية من أجل التأهل إلى الدور ربع النهائي وتعويض نقطتي الدفاع الحسني الجديدي إثر التعثر في ملعب 5 جويلية، حيث ارتقى "العميد" إلى المركز الثاني برصيد 4 نقاط بعد "تي بي مازيمبي" الفائز بدوره بثنائية في المغرب على حساب الدفاع الحسني الجديدي، محققا ست نقاط، وينقذ الفريق موسمه قبل استئناف المنافسة الإفريقية في جويلية المقبل من أجل مواصلة المغامرة، لاسيما وأن التشكيلة ستعرف تدعيمات كثيرة من أجل استعادة القوة والتحضير الجدي للمرحلة المقبلة والتي ستنطلق بلقاء حاسم آخر أمام تي بي مازيمبي الكونغولي في الـ17 من جويلية المقبل.

في المقابل، يواصل وفاق سطيف سقوطه الحر في نهاية الموسم الجاري، ويرهن حظوظه بنسبة كبيرة في التأهل إلى الدور المقبل، حيث يقبع في المركز الأخير دون رصيد بعد هزيمتين، ما يؤكد الحالة غير المستقرة التي يتواجد فيها أبناء "عين الفوارة"، إثر توالي المشاكل والتي وصلت لحد استقالة الرئيس حسان حمّار، حيث ينتظر الوفاق أياما حاسمة من أجل إعادة ترتيب البيت وتعيين مدرب جديد، خاصة وأن الثقة فقدت في المدرب المؤقت الحالي مليك زرڤان الذي لم يجد الحلول منذ رحيل المدرب عبد الحق بن شيخة.

على صعيد آخر، قال المدير الرياضي للعميد، كمال قاسي السعيد، إن المدرب كازوني باق في النادي لأن هناك مشروع قوامه سنتين يتم التحضير له والمدرب يتواجد ضمن هذا التخطيط.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 9 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

العدد 02 من " القضية رقم مجهول " على قناة البلاد

نشر في :08:29 | 2018-11-16

البلاد اليوم تستضيف الوزير السابق، عمار تو، لمناقشة أزمة الأفلان، الرئاسيات وطبع النقود

نشر في :08:51 | 2018-11-11

"بلا قيود" مع الناطق الرسمي باسم حزب الأرندي، صديق شهاب

نشر في :08:12 | 2018-11-10

العدد 01 من برنامج " قضية رقم مجهول " على قناة البلاد


أعمدة البلاد