Scroll To Top

أغلاط أم مغالطات؟

غريب ما يقال هذه الأيام..

المشاهدات : 127
0
آخر تحديث : 21:08 | 2017-04-29
الكاتب : عيسى جرادي

 

تحولت الحملات الانتخابية للأحزاب.. إلى مناسبة للقفز في الفراغ  لتمرير مغالطات بالجملة.. وبالنظر إلى فداحة ما يرد في مداخلات رؤساء بعض الأحزاب.. خاصة الموسومة منها بالكبيرة والعتيدة.. من تجاوزات لفظية.. فإن الأمر لم يعد مجرد أغلاط عفوية.. تكتنف خطبا مرتجلة.. بل هي مغالطات مكشوفة.. الغرض منها استغفال الناخب.. وجره للتصويت ضد مصلحته.

فماذا يعني أن يكون “مصير البلاد مرتبطا بتشريعيات الرابع ماي المقبل”  كما ادعى أحدهم؟ هذه ليست سوى محطة انتخابية.. مستنسخة مما مر من محطات..نواب يأتون وآخرون يغادرون.. وحكومات تتصرف على هواها.. دون أن ينتفض البرلمان في وجهها ولومرة واحدة.. على الأقل من باب رفع الملام!

مصير البلاد لا تاريخ له.. وهب أن هذه الانتخابات فشلت.. أو أفرزت مجلسا ليس فيه للحزب العتيد تلك الأغلبية التي ألفها.. هل تنتهي الجزائر؟

ومن يدعي أن استحقاقا انتخابيا مهما كنت أهميته.. هو ما يحسم مصير هذا الوطن.. إما أن يكون جاهلا حقيقة الدولة.. وكيف تبنى لتستمر لا لتسقط وتموت.. وإما أن يكون مخادعا يراوغ الناخبين والرأي العام.. لتمرير خطابه الذي يكون بلا مصداقية.

مغالطة أخرى.. وهذه أفظع من سابقتها.. لأنها تزور التاريخ حيث لا يزال بعض صناعه على قيد الحياة.. فما نعلمه يقينا أن جبهة التحرير ـ الواجهة السياسية للثورة ـ.. هي التي قررت إعلان المواجهة المسلحة ضد المحتل.. أما أن يأتي من يدعي أن “حزب جبهة التحرير الوطني هومن قرر اندلاع الثورة التحريرية وهيكلها، كما نظم مؤتمر الصومام واتفاقيات إيفيان وبنى البلاد بعد الاستقلال...”.. فهذا كله افتراء.. لأنه كمن يضع الأب تحت وصاية ابنه.. فكيف لحزب ولد بعد الاستقلال أن يكون مساهما ـ بحصة الأسد ـ في استقلال هذا البلد.. إلا أن يكون الزمن مرتدا إلى الخلف.. أو إن الحديث يتناول ثورة أخرى في مكان آخر.

غريب ما يقال هذه الأيام.. فمن حزب يُتوقع له ـ في عالم الخيال طبعا ـ أن يحكم مائة عام.. إلى حزب صنع الثورة.. وهو الذي لم يشم رائحتها.. بل وُجد أصلا لممارسة السطو السياسي.. بتحويل ما هو إرث وطني.. إلى مكسب فئوي يستغل من أجل الوصل إلى السلطة والبقاء فيها.. إلى إشاعة أن الشعب قد أبدى رضاه عن قوائم هذا الحزب.. ولم يبق له سوى حصد الأغلبية المريحة.. حتى قبل الرابع من ماي؟

هذه ليست أغلاطا.. بل مغالطات يعاقب عليها الصندوق.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 6 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

يسعد ربراب، مالك مجمع سفيتال في حوار مع قناة البلاد

نشر في :19:37 | 2018-09-16

البلاد اليوم: كل شيء عن التكوين المهني مع وزير القطاع محمد مباركي

نشر في :09:16 | 2018-09-12

البلاد اليوم: دخول مدرسي متعثر .. موسم درسي عصيب!

نشر في :12:54 | 2018-09-08

البلاد اليوم : من بكتيريا الى وباء الى لغز ..هل فعلا قضينا على الكوليرا ؟


أعمدة البلاد