Scroll To Top

مجازر في مساجد..!

وحشية لا حدود لها.. وانسلاخ من إنسانية الإنسان لا تفسير له..

المشاهدات : 53
0
آخر تحديث : 20:28 | 2017-11-26
الكاتب : عيسى جرادي

 

وحشية لا حدود لها.. وانسلاخ من إنسانية الإنسان لا تفسير لها.. وانهيار في أخلاق الناس وقيم العيش المشترك يصعب تقدير مآلاته.. عشرون أو ثلاثون مسلحا ـ لا أحد يعلم من هم على وجه التحديد -.. يحاصرون مسجدا في قرية في شبه جزيرة سيناء.. وفي صلاة الجمعة تحديدا.. ليشرعوا في إبادة المصلين بالرشاشات.. لتسبح مئات الجثث في برك الدماء.. في مشهد درامي يعيدنا إلى بشاعة ما كان يرتكبه هولاكو وجنكيز خان.. ومن على شاكلتهما زمن في العصور الوسطى..

وقريبا من الآن في زمن هتلر وستالين وغيرهما من مجرمي هذا العصر في البوسنة وأراكان وبلاد كثيرة.. يستضعف فيها المسلمون. 305 قتيلا و128 جريحا.. هم حصاد هذا الفعل المجنون.. في مسجد يفترض أن من كانوا فيه.. إنما جاؤوا للصلاة وعبادة ربهم.. ولا شأن لهم على الأقل في تلك اللحظة.. بما يحدث من أجل الكرسي. هذه المجزرة الشنيعة في بيت من بيوت الله ليست الأولى.. فلها سابقاتها من قبل.. حيث تحولت تصفية المصلين أثناء الصلاة.. إلى طريقة لتوقيع الإبادة الجماعية.. بأسلوب سهل للغاية.. ودون إثارة الانتباه..

وهذا اختيار ينم عن حقد دفين ومرض نفسي مدمر. في مصر التي شهدت هذه المجزرة.. ثمة سوابق إبادة في المساجد والكنائس.. فغداة ما سمي بفض ”اعتصام رابعة والنهضة” وحتى قبلها بأيام.. وقعت مجازر مروعة طالت المصلين أمام قصر الاتحادية وهم يصلون الفجر.. سقط ما يقرب من مائة قتيل من الركع السجود.. وو في يوم الفض نفسه.. تم اقتحام مسجدين على الأقل.. حيث سقط من لاذوا بهما من المعتصمين بين قتيل وجريح.. وقبل ذلك وبعده كانت تزرع عبوات ناسفة في الكنائس.. ليسقط العشرات دون جريرة تذكر. في سوريا..

تقصف الطائرات المساجد في أثناء صلاة الجمعة.. في فعل يستهدف المصلين لحظة احتشادهم في المساجد.. فتتهدم المساجد على رؤوس من فيها.. ويحدث الشيء نفسه في العراق.. حيث تحول تدمير المساجد واغتيال المصلين على وقع فعل طائفي مقيت.. إلى ممارسة شبه معتادة..

تتولاها مليشيات شيعية مشحونة بالحقد والكراهية. مساجد للشيعة في باكستان وأفغانستان.. يجري أيضا استهدافها من قبل متطرفين.. نقلوا معاركهم إلى بيوت الله.. ليتولوا نيابة عن إبليس ارتكاب موبقات لا يمكن وصفها. هكذا تنهار المجتمعات بانهيار قيمها.. عندما تُشحن بالبغضاء.. ويحتدم فيها الصراع من أجل السلطة.. ويعم فيها الدوس على القوانين ويتكرس فيها هوان الإنسان.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 0 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

"بلا قيود" مع " حسين نسيب " وزير الموارد المائية

نشر في :14:55 | 2018-01-01

روراوة يخرج عن صمته .. ويتحدث لأول مرة عبر "قناة البلاد"

نشر في :10:59 | 2017-12-30

"بلا قيود" مع عبد الوهاب دربال رئيس الهيئة المستقلة العليا لمراقبة الانتخابات

نشر في :12:20 | 2017-12-25

العدد الأول من برنامج " بعد 90 "


أعمدة البلاد