Scroll To Top

صحافة بلا ضمير

ألهذه الأسباب ولغيرها، تتهم صحيفة عكاظ السعودية، البنوك الجزائرية بتمويل حماس بأموال حزب الله؟!!

المشاهدات : 91
0
آخر تحديث : 21:21 | 2017-11-28
الكاتب : عيسى جرادي

 

هل لأن الجزائر ليست عضوا في التحالف العسكري الإسلامي ضد الإرهاب؟، هل لأن الجزائر ليست طرفا في التحالف ضد اليمن .. أقول ضد اليمن .. وليس ضد صالح والحوثي؟، هل لأن الجزائر لا تدعم الرباعي المحاصر لقطر؟، هل لأن الجزائر ضد المؤامرة الثلاثية “العربية” ضد وحدة ليبيا؟، هل لأن الجزائر لا تصنف حماس في خانة الإرهاب؟، هل لأن الجزائر تستقبل الشيخ القرضاوي .. ولا تجد حرجا في ذلك؟، هل لأن الجزائر ترفض القفز على مبادئها ومقايضة حقوق الشعب الفلسطيني بمكاسب سياسية رخيصة؟، هل لأن الجزائر لا تجد مانعا من استقبال قيادات من حماس، وهم مقاومون من أجل استرداد أرضهم المغتصبة؟، هل لأن الجزائر أقل تجاوبا مع فكرة استئصال الأحزاب والناشطين الإسلاميين؟.

ألهذه الأسباب ولغيرها، تتهم صحيفة عكاظ السعودية، البنوك الجزائرية بتمويل حماس بأموال حزب الله؟!!

هذه الصحيفة “وأخواتها” تدعي أن قياديا من حماس أصبح مقيما دائما في الجزائر، وهو همزة الوصل في تغذية حماس ماليا، وإن البنوك الجزائرية متورطة - بطريقة أو بأخرى في تمويل “الإرهاب الحمساوي”، وإلى غير ذلك من الكلام المألوف في سياق شيطنة من لا يرسل على موجة المطبعين والمهرولين، وخدام إسرائيل، ممن يراهم نتانياهو “ كنوز إسرائيل وهبة السماء” لليهود والصهاينة .

اتهام قبيح وساذج، ينم عن نفسية مريضة ومتعجرفة، لا تقبل أن يكون للآخرين رأيهم المخالف، ولا أن تكون لهم مصالحهم، التي لا تصب حتما في قوالب جاهزة يعدها غيرهم.

ما نعلمه، و هو مما لا يحدث تحت الطاولة، أن الجزائر تدعم الشعب الفلسطيني، هذا من الثوابت، وهي لا تعاقب شعب غزة لأن حماس تحكمه، وقوافل المساعدة المادية التي يتولاها جزائريون معروفة،  وآخرها قافلة ضخمة حجزها المصريون، وللجزائريين مرافق خدمية في غزة، وجزائريون كثيرون يتبرعون لشعب غزة الذي ينكل به “الأشقاء” العرب ويحاصرونهم نيابة عن إسرائيل.

أمن العيب أن تكون الجزائر”إنسانية”؟، و هل من العروبة في شيء، أن تصنف حركة مقاومة في خانة الإرهاب، طلبا للرضا الإسرائيلي - الأمريكي؟، وهل من الإسلام في شيء أن يصار إلى خيانة أقدس قضية عربية و إسلامية، مقابل الجلوس على الكرسي؟.

يبدو أن حماقة البعض لا حدود لها، و« أفضل طريقة لإقناع الأحمق أن تدعه يفعل ما يريد”.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

يسعد ربراب، مالك مجمع سفيتال في حوار مع قناة البلاد

نشر في :19:37 | 2018-09-16

البلاد اليوم: كل شيء عن التكوين المهني مع وزير القطاع محمد مباركي

نشر في :09:16 | 2018-09-12

البلاد اليوم: دخول مدرسي متعثر .. موسم درسي عصيب!

نشر في :12:54 | 2018-09-08

البلاد اليوم : من بكتيريا الى وباء الى لغز ..هل فعلا قضينا على الكوليرا ؟


أعمدة البلاد