Scroll To Top

مهاجر غير شرعي.. لكن!

الحراڤ ”أي المهاجر غير الشرعي”.. هو في نظر القانون الجزائري مرتكب جناية..

المشاهدات : 67
0
آخر تحديث : 21:38 | 2018-01-08
الكاتب : عيسى جرادي

الحراڤ ”أي المهاجر غير الشرعي”.. هو في نظر القانون الجزائري مرتكب جناية.. وفي نظر القوانين الأوروبية مجرم عبر الحدود بصورة غير قانونية.. وتجب معاقبته وتأديبه.. وبين الطرفين تضيع حقوق ”الحراڤ” وتساء معاملته.. ويصار إلى تحقيره واستضعافه والدوس على كرامته. الرقم الذي قدمته ”الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان” عن عدد المهاجرين الجزائريين غير الشرعيين المحتجزين في أوروبا مخيف حقا.. أزيد من 17 ألف مسجون أو معتقل يكابدون معاملة غير إنسانية.. ذكرت منها الرابطة (إساءات شرطة مكافحة الشغب، الاحتجاز في الأماكن القذرة والظروف السيئة، الاعتقال الجماعي، معاملة هؤلاء المهاجرين بوصفهم جناة، الاعتقال التعسفي المطول دون محاكمة،..).. وما يزيد المصيبة شدة وحدة أنهم يتوزعون على سبع دول على الأقل.. منهم 7 آلاف في فرنسا وحدها.. وإسبانيا التي أُزهقت فيها روح مهاجر جزائري غير شرعي تحت التعذيب قبل أيام!

من ينوء بمسؤولية هذه الكارثة غير الإنسانية؟

الراجح أننا سنلوم المجتمع والدولة الجزائرية.. وسنحمل المعني وعائلته جزءا من المسؤولية.. وستبوء وسائل الإعلام الصامتة بنصيبها من اللوم.. وفي النهاية ثمة آلاف من الجزائريين يعانون وراء أسوار عالية من الصمت والإعراض واللامبالاة.. فلو تسنت ظروف حياة طبيعية لهؤلاء الألوف.. أكانوا سيغامرون بعبور البحر أو الموت فيه.. مع ما يتربص بهم من ”تراجيديا” لو أسعفهم الحظ.. ونزلوا على الشاطئ الشمالي؟

 لا يوجد مبرر للهجرة غير الشرعية.. سوى هذا اليأس الذي يُطبق على رقاب ملايين الشباب الذين تتقاذفهم الوعود الفارغة لمسؤولين.. يختزلون مهامهم الوطنية في خدمة أغراضهم الشخصية.. فإذا تراجع المجتمع هو أيضا عن أداء دوره الوقائي.. استحكمت حلقات نكد العيش.. لتسيطر أفكار الهجرة مهما كان الثمن.. فثمة جنة يقال إنها وراء البحر.. يتحول الوصول إليها هاجسا.. يجري تنفيذه بأية وسيلة. وزارة الخارجية لا تتحدث عن هؤلاء المضطهدين.. وأين من ذلك دور السفارات الجزائرية والقنصليات التي تنتشر في أكثر من مدينة أوروبية.. وخاصة في فرنسا.. وكأن هؤلاء الضحايا بلا آباء أو أمهات.. أو وطن يُفترض أنه يتسع لهم.. ومن الممكن جدا أن يمنحهم أملا في الحياة أفضل بكثير مما يحلمون بتحقيقه في أوروبا.

أوروبا ليست جنة.. بل مجرد سجن كبير ينتهي إليه سيئو الحظ من هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين.. ومع انعدام الإنسانية في قلوب الأوروبيين.. وتعاظم أصوات اليمين المتطرف.. يتحول آلاف الجزائريين إلى جناة لم تثبت التهمة عليهم.. بل هم أقرب إلى ضحايا لا ينصت إليهم أحد.

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!

نشر في :12:42 | 2018-05-22

حلقة قنبلة من الكاميرا الخفية ردو بالكم.. شاهدوا ماذا حدث؟!

نشر في :22:13 | 2018-05-20

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:

نشر في :12:13 | 2018-05-20

الكاميرا الخفية "ردو بالكم" : هذه المرة .. الضحية هو الزوج ...فكيف كانت ردة فعله!! شاهدوا


أعمدة البلاد