Scroll To Top

من تضاريس السياسة

السياسة ليست ما نقول.. بل ما نفعل..

المشاهدات : 95
0
آخر تحديث : 22:02 | 2016-11-12
الكاتب : عيسى جرادي

 

السياسة ليست ما نقول.. بل ما نفعل.. فالوعود الانتخابية التي لا تجد طريقها إلى التنفيذ.. تتحول إلى حاجز انتخابي في الاستحقاق التالي.. وكثير من السياسيين يسقطون.. لا لأنهم لا يجيدون الكلام.. بل لأنهم يقولون ما لا يفعلون.

فالرئيس الأمريكي  الجديد “ترامب” على سبيل المثال.. كان نجما صوتيا بامتياز.. ولوتوصل يوما إلى تطبيق عشرة في المائة مما يقول.. فإن الكوكب سينفجر.. لأن العالم سيكتشف أن العولمة وهم.. والاتفاقيات المشتركة بين الدول حكاية فارغة.. والحدود يمكن تحريكها أو إلغاؤها.. والحروب صراعات تجارية.. والأخوة الإنسانية  أسطورة من الماضي البعيد.. باختصار: سيتغير العالم كله.. لأن أكبر دولة فيه.. قررت أن تفعل ذلك.

غير أن “ترامب” الذي يريد اختبار السياسة بعيون رجل الأعمال.. لا يدرك أن التحليق في الفضاء.. ليس كالسير على الأرض.. حيث يمكن أن ينزلق وينكسر عموده الفقري.. أو يصطدم بحائط إسمنتي مسلح يجبره على التراجع إلى الخلف.. أو يسقط في حفرة سحيقة.. أو يتلقى ضربة مجهولة المصدر.

نحن في الجزائر.. لدينا دستور.. وصفه الوزير الأول ـ في اللقاء السنوي الذي جمعه بالولاة ـ ..  بـ«القاسم المشترك بين كل الجزائريين، الذي  يكرس ثوابت الدولة الجزائرية   التي لا يسمح لأحد بالمساس بها”.. ربما يريد القول إنه ما يجمع الجزائريين وليس ما يفرقهم.. ما يحولهم إلى أمة متراصة وليس طوائف متناحرة.. ما يوجههم إلى غاية مشتركة كبرى.. وليس ما يصرفهم في اتجاهات متباعدة.. وهذا الكلام بحاجة إلى تأكيد.

أعتقد أننا ـ وإلى اليوم ـ.. لم نستقر على طريقة واحدة لإدارة العملية الانتخابية.. لتكتسب مصداقيتها.. ويرضى الجميع بنتيجتها.. فبين ما تقرره الحكومة وما تريده المعارضة.. لا نزال أسرى المربع الأول الذي رسمته التسعينات الاستثنائية.. وتبدو الخيارات الاقتصادية متناقضة إلى أبعد حد.. بين مطالبات المعارضة لإعادة النظر في الاقتصاد الريعي.. وسعي الحكومة لتكريس اقتصاد الأزمة.. بين من يدعوإلى تبني انفتاح حقيقي على الحريات العامة والفردية.. باعتبارها من مقدسات الدستور.. ومن يقترح  تقييدها خوفا من الانزلاق الأمني والاجتماعي .. حتى في التربية والإعلام والرياضة والصحة وغيرها.. ثمة انشقاقات عميقة بين الرؤى .. قد لا نلمس حركتها مباشرة.. لكنها أشبه ما تكون بالحركة التكتونية.. تنزاح ببطء.. لكنها تنزاح فعلا.. وفي يوم ما سنكتشف أننا لم نعد مكانا واحدا.. بل جغرافيات متعددة التضاريس.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 1 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

صيف سياسي ساخن بالجزائر: تغييرات قريبة ستشمل أسماء ثقيلة

نشر في :07:46 | 2018-07-04

روبورتاج : 60 خدمة عمومية في الاشغال العمومية و النقل عبر بوابة إلكترونية

نشر في :17:06 | 2018-06-08

جلول : "تركت كل أموالي وثروتي التي جنيتها من الغناء وتخليت عنها .. وهكذا عوضني الله خيراً"

نشر في :00:56 | 2018-05-23

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!


أعمدة البلاد