Scroll To Top

رئـيس شعبـوي.. يكـره المسلمين

يتعهد بمحو الإسلام الراديكالي من على وجه الأرض!!..

المشاهدات : 244
0
آخر تحديث : 20:13 | 2017-01-21
الكاتب : عيسى جرادي

إذا كان ترامب ومن معه.. هم ”شعب الله” فماذا يكون غيرهم.. هو لم يقل ”شعب الله المختار”.. لكنه لا يخفي حبه لإسرائيل.. وتعهد بنقل سفارة أمريكا إلى القدس؟ هل هو متعصب أم شعبوي؟ شوفيني قومي يكره الأقليات.. أم أمريكي بلا حدود؟ واقعي أم حالم؟ قوي أم متهور؟

في خطاب التنصيب.. يصرح ترامب ”من الآن فصاعدا، ستكون أمريكا أولا، ستبدأ أمريكا في الربح، الربح كما لم يحدث من قبل، سنعيد وظائفنا وحدودنا، سنعيد ثروتنا وأحلامنا. سنعزز تحالفاتنا القديمة ونشكل تحالفات جديدة، سنحاول توحيد العالم ضد التطرف الإسلامي الراديكالي، والذي سنقضي عليه من على وجه الأرض. معا سنجعل أمريكا قوية مرة أخرى، سنجعلها فخورة مرة أخرى، وطبعا سنجعل أمريكا عظيمة مرة أخرى، سنجعل أمريكا آمنة مرة أخرى، ، كل هذا سنقوم به معا…. فليحمِ الله أمريكا”.

لأول في التاريخ الأمريكي.. ستختبر هذه الدولة القوية.. رئيسا من النوع المتشنج جدا.. متغطرس وفخور بنفسه إلى أبعد حد.. يهاجم الجميع.. ويكسر تقاليد السلطة في أمريكا.. ويتحدث بلغة رجال الأعمال أكثر من رجل السياسة والحكم.. ثمة من وصفه بـ«العنصري وغريب الأطوار، ومثير للاشمئزاز أكثر من هتلر”.

بتقديره.. غير الأمريكي الأبيض.. يعد مجرما وفاشلا ومتعصبا.. لذا سيبني سورا عاليا بين أمريكا والمكسيك.. وسيطرد المسلمين.. ويمنع اللاجئين منهم من دخول أمريكا.

 يتعهد بمحو الإسلام الراديكالي من على وجه الأرض!!.. كيف سيفعل ذلك؟ هل يلقي قنابل نووية على المسلمين.. كما فعل سلفه ترومان الذي تلاحقه لعنة هيروشيما وناغازاكي؟ أم يحاصرهم برا وبحرا وجوا.. ليبيدهم بالتقسيط؟

لغة الربح الذي تطغى على خطاب ترامب .. تكشف ما يكمن وراء القناع.. ففي البيت الأبيض يجلس رجل أعمال.. له ميزان واحد يرى به مصير أمريكا.. وما ستكون عليه في السنوات الخمس القادمة: الربح ولا شيء غير الربح.. لا مكان للقيم والأخلاق.. أحد المحللين وصف ترامب بأنه ”رجل ملذات”.. يسعى وراءها بنهم بالغ.. دنيوي جدا.. بما دعا بابا االفاتيكان، إلى أن يستهدي في عمله بالقيم الأخلاقية.                

لننتظر قليلا.. الأفعال ليست سهلة كالكلام.. كثيرون قبله ملأوا العالم صراخا.. وفي النهاية لم يفعلوا شيئا.. تكسروا على صخرة الواقع.. وانسحبوا غارقين في دمائهم وفشلهم.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

صيف سياسي ساخن بالجزائر: تغييرات قريبة ستشمل أسماء ثقيلة

نشر في :07:46 | 2018-07-04

روبورتاج : 60 خدمة عمومية في الاشغال العمومية و النقل عبر بوابة إلكترونية

نشر في :17:06 | 2018-06-08

جلول : "تركت كل أموالي وثروتي التي جنيتها من الغناء وتخليت عنها .. وهكذا عوضني الله خيراً"

نشر في :00:56 | 2018-05-23

حلقة مثيرة من الكاميرا الخفية "ردوا بالكم" .. وأحداث مفاجئة على المباشر !!


أعمدة البلاد