Scroll To Top

محتجون يمنعون إقامة سهرة فنية في الأغواط

طالبوا بصرف أموالها على المشاريع التنموية

المشاهدات : 1865
0
آخر تحديث : 18:37 | 2018-08-10
الكاتب : حكيم.ب

وقفة احتجاجية في ورقلة

انتقلت ليلة الخميس الى الجمعة، حمى رفض السهرات الفنية لهذه الصائفة من ولاية  ورقلة الى مدينة الاغواط، إثر تجمع حوالي خمسمائة مواطن في وقفة احتجاجية سلمية، أمام المركب الثقافي عبد الله بن كريو، لمنع تنظيم السهرة الفنية المبرمجة من قبل الديوان الوطني للثقافة والإعلام التي تندرج ضمن نشاط القافلة الفنية التي تجوب ولايات الوطن تحت شعار “لنفرح جزائريا”.

و ردد المحتجون هتافات وشعارات منددة ورافضة لقدوم المغنين غير المرغوب فيهم، معتبرين ذلك إهانة لا تغتفر في حق سكان ولاية مجاهدة تعتز بانتماءاتها العريقة وتقاليدها المحافظة، وسط تعزيزات أمنية مكثفة لقوات الأمن والدرك الوطني التي ضريت طوقا مشددا على مداخل دار الثقافة، تفاديا لوقوع أي انزلاقات محتملة.

وطالب جموع المحتجين بصرف أموال السهرات الفنية على  المشاريع التنموية، لاسيما المتعلقة منها بقطاع الصحة والتأكيد بالخصوص على تأخر فتح المستشفى الجامعي 240 سريرا بسبب تماطل في عملية تجهيزه المقترنة بتوفر 60 مليار سنتيم، الى جانب انشغالات محلية أخرى .

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات مباشرة للوقفة الاحتجاجية الحاشدة ، وسط تفاعل كبير أفرزته مئات التعليقات الصاخبة، لاسيما بعد تداول صور وعبارات مستفزة منقولة عن  صفحة احد المغنيين، ليعلن بعد ذلك عن اقامة صلاة المغرب ثم العشاء جماعيا امام الساحة المقابلة لدار الثقافة، تعبيرا عن رفضهم القاطع لإقامة الحفل الذي فشلت المصالح المكلفة في تنظيمه على مدار يومين متتاليين.

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

هكذا اختطفت “سلسبيل” واغتصبت وقتلت على يد جار السوء .. الجزائريون تحت الصدمة؟

نشر في :19:04 | 2018-08-16

البلاد اليوم: كل شيء عن أضاحي العيد بالجزائر .. معضلة الأسعار والبزناسية الذي يربحون وينتفخون؟!

نشر في :08:17 | 2018-08-03

الشرطة والدرك في عمليات مداهمة لمواجهة "مافيا" الشواطئ

نشر في :17:51 | 2018-07-23

كيف تستغل مافيات الإتجار بالبشر والدعارة اللاجئين الأفارقة في الجزائر؟


أعمدة البلاد