ممرضة تستبدل المحاليل الوريدية بماء صنبور .. و16 مريضًا يلقون حتفهم

تواجه ممرضة في مستشفى أمريكي تهما جنائية بإيذاء المرضى بسرقة الفنتانيل واستبداله بماء الصنبور غير المعقم في المحاليل الوريدية، ما أدى لإصابة العديد منهم بعدوى خطيرة ووفاة 16 آخرين.

وتم القبض على الممرضة السابقة في مستشفى أسانتي روج الإقليمي الطبي في ميدفورد، جنوب ولاية أوريغون الأمريكية، داني ماري سكوفيلد (36 عاما)، بعد تحقيق بدأ في ديسمبر في قضية تهريب مخدرات، وذلك عندما أبلغت شركة "أسانتي" أن الأدوية المخصصة لمرضاها ربما قد يكون تم تهريبها.

وما زالت سكوفيلد في خضم التحقيقات، إذ لم تلاحقها السلطات بعد، حيث لم يتم إثبات أن الوفيات جاءت جراء العدوى بشكل مباشر.

غير أن الشرطة وجهت للممرضة السابقة تهما بارتكاب 44 اعتداء من الدرجة الثانية، واحتجزتها على ذمة التحقيق بعد وفيات مشكوك فيها مرتبطة بهذه الحالة.

وأكد المتحدث باسم مكتب عمدة مقاطعة جاكسون، آرون لويس، أنه تم إطلاق سراح سكوفيلد من سجن مقاطعة جاكسون بعد تلقي تحويل إلكتروني بقيمة 400 ألف دولار، 10% من الكفالة البالغة 4 ملايين دولار.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة حر تصل إلى 49 درجة على هذه الولايات

  2. موجة حر قياسية عبر عدة ولايات

  3. شبيبة القبائل تُبرم ثالث صفقاتها الصيفية

  4. بلعابد يترأس اجتماعا لغلق السنة الدراسية الحالية

  5. الرئيس تبون: هناك ثورة مضادة من دول يقلقها استقرار الجزائر

  6. دواء جديد لمحاربة الخلايا السرطانية

  7. دعم المؤسسات الصحية بأعوان شبه طبيين و قابلات

  8. وفاة أربعة أشخاص في حادث مرور بسكيكدة

  9. شباب بلوزداد يعلن رحيل المدرب ماركوس باكيتا

  10. الرئيس تبون: زيارتي إلى تيزي وزو كانت أكثر من ناجحة