فرنسا تدعو للالتفاف حول المبادرة الجزائرية لتفعيل الاتحاد المغاربي

أكدت دعمها لمسار ”الحوار والاندماج الإقليمي” في المنطقة

فرنسا
فرنسا

البلاد - بهاء الدين.م - أكدت الحكومة الفرنسية أنها تدعم بـ«اهتمام كبير” اقتراح الجزائر حول  اتحاد المغرب العربي، داعية البلدان العضوة إلى تفعيل هذا الصرح المغاربي. وسجّلت السلطات الفرنسية أن ”سياسة الحوار والاندماج الإقليمي بين بلدان المنطقة يجب أن تحظى بالأولوية القصوى لمجابهة التحديات المشتركة”.

وأكد الناطق الرسمي لوزراء خارجية أوروبا والشؤون الخارجية، أنياس فون دير مول، في تصريح نشر على موقع الوزارة، أن ”فرنسا سجلت باهتمام كبير الطلب الذي  تقدمت به الجزائر للأمين العام لاتحاد المغرب العربي من أجل عقد اجتماع لوزراء  خارجية دول الاتحاد المغاربي في أقرب الآجال”.

وذكرت أن فرنسا قد أعربت في العديد من المناسبات عن ”تمسكها بالحوار بين دول المغرب العربي ومسار الاندماج الإقليمي بين البلدان المغاربية التي تربطها  علاقات متميزة معها”.

وعلى صعيد متصل، صرح الناطق باسم الاتحاد الأوروبي تعقيبا على هذه الخطوة ”نسجل باهتمام اقتراح الجزائر القاضي بتنظيم اجتماع لوزراء شؤون خارجية بلدان اتحاد المغرب العربي”، مؤكدا أن ”كل مبادرة بناءة من شأنها المساهمة في تعاون جيد بمنطقة المغرب العربي مرحب بها عموما”.

إلى ذلك، أعلن الاتحادان الإفريقي والأوروبي ترحيبهما بالمبادرة الجزائرية الداعية إلى بعث الاتحاد المغاربي. وأكد موسى فقي، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، تشجيعه لدول المنظمة المغاربية على الاجتماع لإحياء هياكلها وفقا للدعوة الجزائرية.

كما رحب الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، الجمعة، بدعوة الجزائر عقد اجتماع لمجلس وزراء خارجية الاتحاد المغاربي لبحث بعث هيئات هذا التكتل، والتي تشهد جمودا منذ سنوات.

وأكد أبو الغيط أن ”هذه الخطوة تُعد دلالةً على الأهمية التي توليها الجزائر لإعادة تنشيط اتحاد المغرب العربي، وعودة اجتماعات هيئات الاتحاد للانعقاد بشكل منتظم”. ويذكر أن الجزائر راسلت رسميا الأمين العام لاتحاد المغرب العربي من أجل تنظيم اجتماع لمجلس وزراء الشؤون الخارجية للاتحاد ”في أقرب الآجال”.

وأوضحت وزارة الشؤون الخارجية، أن هذه  المبادرة ”تنم مباشرة من قناعة الجزائر الراسخة والتي عبرت عنها في العديد من  المناسبات، بضرورة إعادة بعث بناء الصرح المغاربي، وإعادة تنشيط هياكله”،  كما  تأتي، يضيف البيان ”امتدادا لنتائج القمة الاستثنائية الأخيرة للاتحاد الإفريقي المنعقدة في 17 و18 نوفمبر 2018 حول الإصلاحات المؤسساتية للمنظمة  القارية، والتي أولت اهتماما خاصا لدور المجمعات الاقتصادية الإقليمية في مسارات اندماج البلدان الافريقية”.

وخلص بيان وزارة الشؤون الخارجية، إلى أن ”إعادة بعث اجتماعات مجلس الوزراء، بمبادرة من الجزائر، من شأنها أن تكون حافزا لإعادة بعث نشاطات الهيئات الأخرى  لاتحاد المغرب العربي”.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الجزائر على موعد مع ظاهرة فلكية غدا

  2. استمرار موجة الحر على عدة ولايات من الوطن

  3. تسليم أولى تراخيص تنظيم العمرة لهذا الموسم

  4. بداية التسجيلات الجامعية اليوم الثلاثاء

  5. الفريق أول السعيد شنقريحة يستقبل قائد القيادة الأمريكية لإفريقيا "الأفريكوم"

  6. مذكرة تفاهم بين الجزائر و سلطنة عُمان لتحقيق "إستثمارات كبرى"

  7. حذاري.. 08 وفيات غرقا خلال يوم واحد

  8. خطأ شائع" في شرب القهوة يضر بالصحة

  9. 03 منصات رقمية جديدة للتسجيلات الجامعية الأولية

  10. وزير الشباب والرياضة يوضح بخصوص الديون والتراكمات المالية بالإتحاد الجزائري لكرة القدم