الوزير الأول: " 17 أكتوبر 1961 مجزرة شنيعة ويوما أسودا في سجلات الاحتلال"

قال الوزير الأول أيمن بن عيد الرحمن، في الذكرى الـ60 لمظاهرات 17 أكتوبر 1961  "أن 6 عقود مرت على هذه المجزرة الشنيعة التي تدون يوما أسودا في سجلات الاحتلال، يوم لن يمحيه ماحي".

وجاء في  منشور للوزير الأول عبر  صفحته الرسمية على "الفايسبوك " "نقف اليوم دقيقة صمت ترحما على أرواح شهداء مظاهرات 17 أكتوبر 1961 "

و أضاف أن "المظاهرات تبقى راسخة في ذاكرتنا ومغروسة في وجدان أمتنا، لتترجم معنى تلاحم جاليتنا بالنسيج الوطني..  ،هذا هو تاريخ وطننا، فلنستلهم منه العبر، وليكن نبراسا نضيء به درب النهوض ببلدنا المفدى".

وختم ايمن بن عبد الرحمن  المنشور ب"عاشت الجزائر عزيزة أبية ، المجد والخلود لشهدائنا الأبرار".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. ظهور حيتان الأوركا في السواحل الجزائرية .. وزارة الصيد البحري توضح!

  2. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  3. الدفاع الروسية تتهم هذه الدولة في انتشار جدري القردة

  4. رصد أول ظهور للسلطعون الأزرق بسواحل ولاية جيجل

  5. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  6. رياح قوية وأمواج عالية على هذه السواحل

  7. النفط الجزائري يتصدر خامات "أوبك"

  8. سوناطراك توقع عقدا مع سينوباك الصينية بـ490 مليون دولار

  9. إتحاد العاصمة ينعي رحيل لاعبه السابق الكاميروني "كاكو"

  10. أول تعليق لزدادكة بعد دعوة بلماضي !