صناعة الجلود: إجماع على تقليص فاتورة الإستيراد وترشيد النفقات

 أجمع المشاركون في الجلسات الجهوية الثالثة حول واقع وآفاق تطوير صناعات الجلود في الجزائر التي تتواصل فعالياتها في تلمسان، على دعم إجراءات الحكومة في سياق تقليص فاتورة الإستيراد من خلال تشجيع المنتوج المحلي الذي عانى منافسة غير نزيهة في السابق.

وأكد المدير العام للتنمية الصناعية ممثلا عن وزير الصناعة، أنه لا مجال من إعادة بعث وتنظيم فرعي صناعات النسيج والجلود في الجزائر في إطار ما أسماه بترشيد النفقات وتشجيع المنتوج المحلي ومواصلة الإجراءات الحكومية الرامية إلى إيقاف نزيف العملة الصعبة. مبينا في فعاليات أشغال اللقاء الوطني بقاعة المحاضرات في تلمسان ، التي تنتهي يوم الأربعاء، أن رهانات كبرى تنتظر قطاع الصناعة لإحصاء وترقية الإنتاج الوطني وحمايته لمساهمته في خفض الاستيراد.

وأكد في كلمة ألقاها نيابة عن وزير القطاع، في نفس الوقت أن ما تسعى إليه السلطات العمومية لا يتأتى إلا بضرورة العمل على التكتل الإقتصادي بين المتعاملين بالمجال أو ما يسمى CLUSTER و ذلك بتوحيد جهودهم و إرساء فضاء تشاوري لبلوغ التكامل فيما بينهم مما يسمح بمضاعفة الإنتاج و تحسين النوعية و تبادل الخبرات و بحث فرص تسويقه بحلول جماعية .

كما أورد رئيس اللجنة الوطنية لفرع النسيج و الجلود ، أن اللجنة الوطنية الاستراتيجية ، أولت أهمية بالغة للنهوض بالصناعات التحويلية للجلود لجعلها تنخرط بقوة صمت خطة الحكومة في تقليص الواردات و رفع الإنتاج المحلي الذي من شأنه أن يعوض عدداً كبيراً من المواد المستوردة من الخارج.

وأبرز  أن أهداف لجنة التوجيه الإستراتيجية لفرعي النسيج والجلود، رسمت خطة وطنية واضحة المعالم تهدف إلى ترقية الصناعات التحويلية للجلود والحذاء تحديدا ومضاعفة التكوين على مستوى مراكز التكوين المهني للحفاظ على منتوج استراتيجي خاصة في تلمسان وولايات مجاورة باعتبارها رائدة لهذه الصناعات.

كما تطرق إلى فاتورة و حجم إستيراد منتوجات صناعات الجلود و كيفيات حماية المنتوج الوطني و أهم التحفيزات الممنوحة للتصدير ، مثمنا إجراءات الحكومة في وضع قائمة جديدة للمواد الممنوعة من الاستيراد ، منها المواد الأولية لصناعة الجلود.

وتم بعدها فتح باب النقاش للحضور لاسيما المتعاملين الاقتصاديين في هذا المجال، حول المشاكل و المعوقات التي تواجه فرع الجلود، إذ يعتبر اللقاء "فرصة للتحسيس بضرورة توحيد و تظافر جهود كل الأطراف الفاعلة لاقتراح ووضع حيز التنفيذ ، حلولا عملية عبر حوار بناء وشفاف للنهوض بهذه الصناعات الاستراتيجية".

و تعرف هذه الجلسات الجهوية الثالثة المقامة في تلمسان ، مشاركة أكثر من 150 متعاملا ناشطا في الصناعات التحويلية ، كما تم على هامش هذه الجلسات، التوقيع على مذكرة تفاهم لإنشاء ثاني تكتل للصناعات التحويلية للجلود ما بين المجمع العمومي للنسيج والجلود (GETEX) والمؤسسات الخاصة الرائدة في هذا المجال والجمعيات المهنية والمعهد الوطني للتكوين والتعليم المهنيين

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية وريـاح قوية على 14 ولايــة

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 35456 شهيد

  3. توافق جزائري نيجيري على تسريع خط إنجاز أنبوب الغاز العابر للصحراء

  4. وزير الشؤون الدينية يعلن استحداث رتب جديدة

  5. رئيس الجمهورية يدشن القطب العلمي والتكنولوجي سيدي عبد الله

  6. تعرض طائرة مروحية في قافلة تقل الرئيس الإيراني لحادث

  7. بداية جديدة.. ألفيش يزاول هذه المهنة بعد خروجه من السجن

  8. 6 أطعمة تنظف الكبد وتحسن عمله

  9. رئيس الجمهورية: الدولة مستعدة لتمويل كافة المشاريع والأبحاث الخاصة بالمؤسسات الناشئة

  10. وضع برنامج جديد للبحث والاستغلال..سوناطراك توقع بروتوكول اتفاق مع إيني