عطاف يشارك في مراسم إحياء ذكرى مجازر الإبادة الجماعية برواندا

شارك وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، اليوم بالعاصمة الرواندية كيغالي، في مراسم إحياء ذكرى مرور 30 عاما على الإبادة الجماعية التي شهدتها جمهورية رواندا عام 1994 وذلك ممثلاً لرئيس الجمهورية.

وقد عرفت هذه التظاهرة مشاركة رفيعة المستوى من داخل القارة الأفريقية وخارجها تعبيراً عن التضامن مع جمهورية رواندا التي أعادت بناء نفسها بعد هذا الفصل التاريخي الأليم الذي راح ضحيته أكثر من مليون رواندي من عرقية التوتسي، حسب بيان وزارة الشؤون الخارجية.

فيما تركزت مختلف النشاطات التي تم تنظيمها في هذا الإطار على محاكاة الجرائم البشعة التي تعرض لها الشعب الرواندي وسط صمت دولي وغياب أي مبادرة من شأنها إيقاف حمام الدم والاستجابة لاستغاثات المستضعفين.

وقد كانت مشاركة الوزير أحمد عطاف فرصة لتجديد تضامن الجزائر الدائم مع جمهورية رواندا، مع التأكيد على ضرورة إعلاء الدروس المستقاة من التجربة الأليمة التي مر بها هذا البلد الشقيق في مواجهة حرب الإبادة الجماعية التي يقودها الاحتلال الاسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

كما كان لوزير لقاءات ثنائية مع العديد من نظرائه على هامش مراسم هذه التظاهرة.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطـار غزيـرة على هذه المناطق

  2. جديد مصنع "فيات" لصناعة السيارات في الجزائر

  3. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 36171 شهيد

  4. تتعلق بـ"الكعبة" المشرفة .. العالم على موعد مع ظاهرة فلكية فريدة اليوم

  5. لأول مرة.. باحثون في الصين ينجحون في علاج السكري

  6. عون: نحرص على تطوير صناعة وتركيب السيارات وضمان وفرتها خلال 3 سنوات

  7. تعليمات جديدة لبلعريبي بشأن موقع " 13300 مسكن "بسيدي عبد الله..

  8. توقف مؤقت في ترامواي الجزائر العاصمة

  9. أجــواء حارة غدًا الاربعاء

  10. زيتوني يشرف على عملية تصدير الإسمنت من قبل مؤسسة SILAS