عقب تحذير العالم الهولندي الأخير .. زلزال بقوة 6.3 قرب "حزام النار"

وقع زلزال قوي بلغت شدّته 6.3 درجة قبالة أرخبيل فانواتو في المحيط الهادي، صباح الأحد، حسبما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، من دون أن يتسبب بإطلاق تحذير من خطر حصول تسونامي. الزلزال وقع بعد ساعات قليلة من إطلاق راصد الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس ما أسماها "هندسة فلكية حرجة" قد تتسبب بعدة زلازل قوية اليوم وغدا.

ورصِد الزلزال على عمق 29 كيلومترا في البحر، على بُعد حوالي 83 كيلومترا شمال غرب عاصمة الأرخبيل، بورت فيلا.

 وقال مركز التحذير من أمواج التسونامي في المحيط الهادي إن الزلزال الذي وقع قرب مجموعة جزر ذات كثافة سكّانية منخفضة ليس متوقعا أن يتسبب في حدوث موجات مدّ عالٍ. ولم ترد أنباء على الفور عن وقوع أضرار في فانواتو.

وتُعدّ الزلازل شائعة في فانواتو، الأرخبيل البالغ عدد سكّانه 320 ألف نسمة والواقع على "حزام النار"، وهي منطقة ذات نشاط زلزالي وبركاني كثيف تمتدّ من اليابان إلى حوض المحيط الهادئ مرورا بجنوب شرق آسيا.

هذا وواصل راصد الزلازل الهولندي المثير للجدل الظهور مجدداً ليحذر من زلازل وشيكة ستقع حسب توقعاته اليوم الأحد وغداً الاثنين.

حيث شارك الباحث عبر حسابه على منصة "إكس"، أمس السبت، تغريدة نقلاً عن الهيئة الفلكية SSGEOS التي يرأسها تشير إلى أن هندسة الكواكب التي تشمل عطارد والزهرة في يومي 24-25 ماي الجاري تشير إلى احتمال وقوع زلزال كبير، ربما في الفترة من 26 إلى 27 ماي تقريبا.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة حر تتجاوز 49 درجة على هذه الولايات

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 37431 شهيد

  3. موجة حر تصل إلى 49 درجة على هذه الولايات

  4. " البطاقة الوردية " رسميا و لأول مرة في بطولة كوبا أميركا..

  5. هذه أبرز مخرجات اجتماع الحكومة

  6. انتبه.. أمراض يشير إليها العطش

  7. المنتخب الوطني يتراجع في تصنيف الفيفا الجديد

  8. منتخب إيطاليا في مواجهة قوية أمام إسبانيا في يورو 2024

  9. معظمهم غير مسجلين.. عدد الحجاج المتوفين يتجاوز الألف

  10. الحرارة تفرض حظر التجول في الجنوب !