Scroll To Top

بن غبريت: سأطبق القانون بكل قوة ولن يضيع حق التلاميذ

وزيرة التربية في حوار لـ”البلاد”

المشاهدات : 5908
0
آخر تحديث : 20:55 | 2018-02-07
الكاتب : حاورتها: ليلى كركوت

نورية بن غبريت

النقابات تمارس ضغوطا كبيرة على مدراء التربية

 لا تغيير في بكالوريا 2018

القانون الخاص لم ينصف أستاذ التعليم الابتدائي

 

 أكدت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت أن مصالحها اتخذت جميع الإجراءات لضمان استدراك كل الدروس المتأخرة الناتجة عن الإضراب وطمانت الأولياء بأن مواضيع الامتحانات الرسمية تعتمد على البرامج التي درسها التلاميذ الذين لن تضيع حقوقهم. واتهمت الوزيرة في حوار مع ”البلاد” النقابات بممارسة ضغوط على مدراء التربية وجعلهم يوقعون على محاضر غير قانونية، مضيفة أن اغلبية النزاعات الموجودة في القطاع على مستوى الولايات هي علاقاتية اكثر منها مهنية. واعترفت الوزيرة بإجحاف القانون الأساسي الذي قالت إنه لم ينصف عدة فئات وعلى رأسها أستاذ التعليم الابتدائي الذي يؤدي ساعات عمل أكثر.       

  ـ يعيش قطاع التربية إضرابا مفتوحا منذ 30 جانفي وقبله إضراب في ولايات بجاية وتيزى وزو والبليدة. هل يمكن أن نعرف الأسباب الحقيقة؟

لقد فصلت العدالة في الموضوع وقرار العدالة تضمن ثلاث نقاط، أولها أن الإضراب غير شرعي، الرجوع الفوري للعمل وعدم عرقلة المستخلفين. نحن في دولة القانون ولا أحد يمكنه مخالفة القانون ومن لا يمتثل لقرارات الجمهورية تطبق عليه الإجراءات القانونية. 

إضراب الكنابست غير قانوني من حيث شرعية المطالب وليس له مبررات قانونية والإشكالية في طابعه الوطني المفتوح بالرغم من أن المطالب محلية وبعضها غير شرعي على غرار إبقاء حركة التنقلات مفتوحة وكذا السطو على صلاحيات الوزارة في التعيين وإنهاء المهام وغيرها. وقد وعدنا بإعادة إرسال لجنة للتحقيق في الولايات الثلاث المعنية لمعالجة المشاكل المطروحة التي لا تستدعي الإضراب المفتوح وسيتم تطبيق القانون على المضربين من حيث الخصم من الأجور وفصل المضربين بعد 15 يوما على تلقيهم الإعذار الثاني. بالموازاة مع ذلك أود التاكيد على أنه تم تسجيل تراجع في الاضراب منذ 30 جانفي حسب ما بينته تقارير الخصم من الأجور. والإحصائيات التي قدمها التنظيم لا أساس لها من الصحة ونحن بصدد تهدئة الوضع بالاستمرار في التكفل بالانشغالات التي تدخل في إطار صلاحياتنا.

لقد تم تنصيب لجنة متنقلة لتشخيص وحل مشاكل التسيير بالولايات تضم مسؤولين ذوي احترافية كبيرة في التسيير لمرافقة مدراء التربية في معالجة الانشغالات وقد تم لحد الآن زيارة 26 ولاية من بينها بجاية وتيزي وزو والبليدة والوادي في  انتظار البقية.

أدعو الأساتذة للعودة الى العمل خدمة لمصلحة الجميع خاصة أن الوزارة لم تتوقف يوما عن التكفل بالانشغالات التي تدخل في اطار صلاحياتنا ورفع الانشغال إلى الجهات المعنية عندما تتجاوز الانشغالات المرفوعة مجال صلاحياتها.

 ـ هل بإلامكان استدراك الدروس الضائعة في الولايات الثلاث، وما هو الحل لإنقاذ الموسم الدراسي؟

لقد اتخذنا جميع الإجراءات لضمان استدراك الدروس الضائعة من خلال التعديل البيداغوجي وإعادة تكييف جداول التوقيت، وقد عرض أساتذة أكفاء خرجوا إلى التقاعد خدماتهم. لذلك، أريد أن أتوجه إلى كل من يتجند في هذه الأوقات ويقف إلى جانب المدرسة الجزائرية بخالص عبارات التقدير والعرفان. التاريخ سيسجل وقوفهم إلى جانب المؤسسة التربوية. أطمئن الأولياء بأن حقوق التلاميذ لن تضيع وعلى الجميع التيقن من أننا سنجند كل طاقاتنا لضمان استمرارية الدروس. لقد واجهنا من قبل تجارب مثل هذه، واستطعنا بفضل تجنيد الجميع خاصة المفتشين والأساتذة من تجاوز الوضع. ويمكن للتلاميذ الاطلاع على الأرضية الرقمية للديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد، سيجدون فيها موارد بيداغوجية جد مفيدة.

ـ وبالنسبة للتلاميذ؟

لقد اتخذنا جميع الإجراءات لضمان استدراك كل الدروس، ومواضيع الامتحانات تعتمد على البرامج التي درسها التلاميذ، وأطمئن الأولياء بأن حقوق التلاميذ لن تضيع وعلى الجميع التيقن من أن المدرسة محتاجة للحماية بتضافر جهود الجميع ووالعتبة غير واردة بتاتا، صنعتها النقابات ودافعت عنها وسائل الإعلام  على مدار سبع سنوات.

ـ كيف سيتم إنهاء أزمة الاحتجاجات في القطاع خاصة مع إعلان التكتل عن إضراآخر زيام 14 و20 و21 فيفري؟

المعروف في قطاع التربية أنه كلما دخلت نقابة في إضراب سارت نقابات اخرى على خطاها. والمؤسف أن أغلبية النزاعات الموجودة في القطاع على مستوى الولايات هي علاقاتية اكثر منها مهنية. حان الوقت لوقف هذه الفوضى، يجب على الجميع احترام قوانين الجمهورية. نحن ملزمون بضمان مبدأ تكافؤ الفرص. وقد أعطيت تعليمات للمدراء بعدم التوقيع على المحاضر التي تستدعي حلولا قانونيةا والاكتفاء بالتوقيع على المحاضر التي تخص الأمور المحلية لوقف التداخل في الصلاحيات ووضع حد لضغوط النقابات ونحن بصدد معالجة الانشغالات عبر الولايات تدريجيا.

ـ ما هو جديد بكالوريا 2018؟

ـ سيتم إجراء بكالوريا 2018 كما كان الأمر من قبل، فلم ندخل أي تغيير على هذا المستوى.

ـ أين وصل ملف إصلاح البكالوريا بعد أكثر من سنة كاملة على إيداعه لدى الحكومة وما موقع مواد الهوية في البكالوريا الجديدة؟

الأمر يتعلق بإعادة تنظيم البكالوريا، وليس إصلاحها كما أشرتم في سؤالكم. هذا الموضوع كان محل جلسات مناقشة مع الشركاء الاجتماعيين، ليلي ذلك يوم دراسي حول الموضوع، مع جامعيين وخبراء من التعليم العالي، ليطرح المشروع الأولي للملف، بعد ذلك، على مستوى الحكومة. ولم يُفصَل بعد في الموضوع لأن الشركاء الاجتماعيين طلبوا منّا أن نعرض عليهم المشروع الأولي في صيغته النهائية مجددا وهو الأمر الذي وافقنا عليه بالطبع. إذن، الملف لا يزال في مرحلة الإثراء وسيطرح مجددا على الحكومة بعد ذلك.

ـ متى يتم تطبيق إصلاحات الجيل الثاني في الطور الثانوي؟

يستند برنامج عملنا، في إطار تحسين تنفيذ إصلاح المنظومة التربوية، الذي أقره فخامة رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، على جانبين هما التحوير البيداغوجي وترشيد الحوكمة، بالاعتماد على التكوين كأداة لتحقيق احترافية الأداء داخل القطاع. وقد تم تركيز الاهتمام على الطور الإلزامي، خاصة الابتدائي باعتبار أن حوالي نصف التعداد العام للتلاميذ يتابع تمدرسه بالابتدائي وأن أهم التعلّمات تُبْنى في هذا الطور. إننا نركز، إذن، على الطور الإلزامي (ابتدائي + متوسط) بالعمل على تحسين التحكم في التعلّمات الأساسية، وذلك تحقيقا لمبدأ الإنصاف وتكريسا لجودة التعليم. إن إعطاءنا الأولوية الطور الإلزامي جاء من باب أن تحسين الأداء بالطور الثانوي يتطلب حتما التحكم في الكفاءات القاعدية التي تُدرّس في الطور الإلزامي.

ـ بكالويا 2018 حدد تاريخها خلال شهر رمضان، ألا تتخوف الوزارة من تكرار سيناريو المطالبة بتأجيلها بسبب الحرارة المرتفعة بالجنوب؟

سبق أن نظمنا امتحان البكالوريا في شهر رمضان، ولم يكن لذلك انعكاس سلبي على النتائج بل بالعكس ففي دورة 2017 ارتفعت نسبة النجاح حيث بلغت 56,07 بالمائة، مقابل 49,79 بالمائة السنة التي سبقتها، مما يعني زيادة تقدر بـ6,28 نقطة وعدد من طلبة الجنوب تم تكريمهم في الحفل المقام على شرف الناجحين الأوائل بعد حصولهم على نتائج جد حسنة في البكالوريا، فكل من يجتهد ويعمل بجد يمكنه أن ينجح ويتألق في كل مكان ومهما كانت الظروف.

ـ هل حقيقة هناك نسخة نهائية معدلة عن القانون الأساسي على مستوى الوزارة وهل من تاريخ محدد لإصدارها بصفة نهائية؟

لا توجد نسخة نهائية معدلة عن القانون الخاص الذي تم مراجعته ثلاث مرات ولن اتسرع في تصحيح اختلالاته حتى لا يتم المطالبة بمراجعته من أي جهة فيما بعد سوف ناخد الوقت الكافي ولدينا خمس سنوات مثلما تم الاتفاق عليه مع النقابات لتصحيح الاختلالات الحاصلة بين الفئات وأستاذ الابتدائي يعاني تهميش كبير بالرغم من انه يؤدي أكبر عدد من ساعات العمل بالرغم من  امتلاكه نفس الشهادة مع أستاذ التعليم الثانوي وهو غير معقول وسنعمل على تصحيح هده الفروقات ومنح هده الفئة حقها خاصة أن الأساس في التكوين والتربية هو الابتدائي. وألفت الانتباه الى ان الكنابست كان وراء هذه الاختلالات التي يعرفها القانون الاساسي ولا يزال يدافع عنه، خدمة لمصالحه.

ـ أين وصل عمل اللجنة المشتركة المنصبة بين وزارة التربية الوطنية ونقابات القطاع الخاصة بتعديل القرار المسير للخدمات الاجتماعية؟

منذ تعييننا على رأس القطاع في ماي 2014، خصّصنا الكثير من وقتنا لعقد لقاءات مع مختلف النقابات، لإيجاد حلول للمشاكل المطروحة والمتراكمة منذ 2008 نتيجة الاختلالات الواردة في القانون الأساسي الخاص بالقطاع. ومنذ تعييننا أسسنا تقليدا جديدا هو الاشراف على الدخول الاجتماعي على غرار الدخول الإداري والمدرسي. كما نعمل، في كل زيارة عمل وتفقد نجريها إلى مختلف الولايات، إلى عقد اجتماع مع الشركاء الاجتماعيين على المستوى المحلي، فضلا عن إشراك هؤلاء في مختلف الورشات والندوات التي تعنى بالقضايا التربوية. وهكذا، تم تنصيب العديد من اللجان المشتركة لتدارس وإثراء الكثير من الملفات، منها لجنة الخدمات الاجتماعية وهده الاخيرة تلتقي بشكل دوري. وقد عقدت إلى حد الآن 48 اجتماعا. إن النقابات لم تتوصل إلى حل توافقي، إلى حد الآن. إن هدفنا هو أن يكون هناك إجماع بخصوص هذا الملف. وانشغالنا الوحيد، كإدارة تحترم مبدأ الحياد، هو أن تكون أموال الخدمات الاجتماعية في خدمة موظفي القطاع وأن تساهم في تحسين الظروف المعيشية للموظفين، وأن تحترم قواعد المحاسبة العمومية بكل صرامة.

 ـ هناك مطالب لعدة شركاء اجتماعيين في مطالبة الوزارة بفتح تحقيق في تسيير الخدمات الاجتماعية وبمراسلة المفتشية العامة للمالية، أين وصلت العملية؟

لقد أودعت الوزارة فعلا طلبا بهذا الخصوص وستأخذ الأمور مجرها في هذا الإطار.

ـ تم انتهاء العمل بالقائمة الاحتياطية في الابتدائي مند 31 ديسمبر 2017، ما مصير الأفواج التربوية التي تعرف شغورا بعد هذا التاريخ؟ وهل سيتم تنظيم مسابقة قبل نهاية الموسم الحالي؟

لا يوجد شغور في المناصب، والوزارة لن تسمح أبدا بأن يظل فوج تربوي واحد دون تأطير، حيث يتم اللجوء إلى الأرضية الرقمية للتوظيف حسب الرخصة الممنوحة وما إن ينتهي العمل بها، كما هي الحال بالنسبة للابتدائي، نلجأ عند الاقتضاء إلى التعاقد. أما بالنسبة للطورين المتوسط والثانوي، فسيستمر اللجوء إلى الأرضية الرقمية إلى غاية 31 ديسمبر 2018 فكلما يتحرر منصب أو يشغر، يتم تغطيته تلقائيا.

ـ هناك عزوف كبير عن التحاق الأساتذة المعينين في إطار الأرضية الوطنية للتعليم المتوسط والثانوي خاصة النساء بمناصب العمل خارج ولاياتهم الأصلية، كيف تتعامل الوزارة مع الشغور وهل الاستخلاف والتعاقد أصبح حتمية؟

بالنسبة لعدم التحاق البعض بمنصب عملهم، نقول إن على المعنيين إدراك أن الحصول على منصب عمل في الوظيفة العمومية في الوضع الراهن، هو فرصة يجب ألا تفوّت. ومهما كان الأمر  في قطاع التربية الوطنية، أؤكد لكم أننا لن ترك منصبا شاغرا، فما إن يتحرر منصب إلا وشغلناه بصفة آليا. ولدينا في الأرضية الرقمية ما يلزم من المترشحين للتوظيف حتى نسد كل عجز. أما التعاقد والاستخلاف فهما أمران كانا وسيظلان موجودان في قطاع التربية الوطنية.

ـ اعترفتم مؤخرا من غرداية بضعف مستوى التلاميذ في الرياضيات واللغة العربية في الابتدائي المتوسط ما أسباب ذلك بناء على تحليل نتائج الامتحانات التي قامت بها مصالحكم؟

من أهم الأسباب، نجد عدم تحكّم المتعلمين في كفاءة مهمة جدا، هي وفهم المكتوب، في الممارسات الحالية للقسم، لا يخصص حيزا كبير الإشكالية المعنى أو الفهم لذلك، غالبا ما نجد تلاميذ يقرأون نصا دون صعوبة، ولكن لا يفهمون بالضرورة ما يقرأون. فيلجأون للحفظ والاسترجاع دون فهم. وبذلك، تتراكم، مع مرور السنوات، نفس الأخطاء، إلى غاية نهاية مرحلة التعليم الإلزامي.

وينتهى الأمر، بحكم هذا التراكم، إلى تحجّر هذه الأخطاء، حتى تصبح من العادات السيئة، فتصير غير ظاهرة لا للتلميذ ولا للأستاذ. لهذه الأسباب، عرضنا في الندوة الوطنية حول البدائل البيداغوجية والتعليمية لتحسين كفاءة فهم المقروء لدى المتعلّم، مقاربة عرضية جديدة، لتحسين قدرات التلميذ في فهم المكتوب، تدمج المعنى والخطاب الشفوي في التعلّم. وإذا كنا نهتم بكفاءة فهم المكتوب خاصة في التعلّمات الأساسية وعلى رأسها اللغة العربية باعتبارها مادة قائمة بذاتها ولغة التدريس، فذلك لأن الأمر يتعلق بمستقبل أطفالنا. 

إن العالم تغيّر، البيئة تحوّلت، فعالم الأطفال هو عالم تميّزه الثورة الرقمية والترابطية. لذلك، من واجبنا حمايتهم فكريا. من واجبنا مرافقتهم فإمّا أن نتحكم فيها أو نزول ومن هذا المنطلق تم إعداد أدوات عمل، ستكون سندا للأساتذة، تتمثل في المرجعية العامة للكفاءات التي يجب التحكم فيها لفهم المكتوب ودليل للمصطلحات يضم مفاهيم عملية دقيقة.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 2 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

أقوى كاميرا خفية "ردو بالكم 02" على قناة البلاد .. الحلقة الثالثة كاملة

نشر في :21:51 | 2018-05-17

الكاميرا الخفية "ردو بالكم 02" على قناة البلاد .. العدد الثاني

نشر في :22:47 | 2018-05-16

الكاميرا الخفية "ردو بالكم02" .. الحلقة الأولى

نشر في :07:57 | 2018-05-12

البلاد اليوم: هل انتصرت حملة "خليها تصدي" وأيّ مستقبل لأسعار النفط؟!


أعمدة البلاد