Scroll To Top

“هذه خطة سوناطراك لرفع الإنتاج واقتحام أكبر الأسواق العالمية”

ولد قدور يدشن محطة لنقل 10 ملايين طن من الغاز ويكشف

المشاهدات : 1194
0
آخر تحديث : 11:11 | 2018-02-13
الكاتب : حليمة هلالي

سوناطراك

كشف عبد المؤمن ولد قدور الرئيس المدير العام لمؤسسة سوناطراك عن استكشاف بئر للنفط بالنيجر بعد أن أثبتت النتائج الأولية أن البئر تتوفر على إمكانيات هائلة وأن الحوض الجديد الذي تم تدشينه امس بالحوض الحمراء يسمح بنقل 10 ملايين طن من الغاز سنويا وأن سونطراك تعمل على تنويع زبائنها وتطوير طاقتها الإنتاجية من النفط والغاز.

مبعوثة “البـــــــــلاد” إلى حاسي مسعود: حليمة هلالي

 

صرح ولد قدور على هامش زيارته التفقدية التي قام بها لحاسي مسعود بأن الشركات الأجنبية ترغب في الشراكة والعودة إلى حقول نفطية بالجزائر بعد قطيعة دامت سنوات.

 

البحث عن النفط يسيل لعاب الأجانب للاستثمار في الجزائر

أكد الرئيس المدير العام لسوناطراك “إن عودة الاستقرار والأمن للجزائر فتح شهية الشركات الأجنبية للاستثمار في قطاع الطاقة وأن سوناطراك تبحث عن أسواق خارج أوروبا مع المحافظة على شركائها والبحث عن آخرين لنقل التكنولوجيا وجلب رؤس أموال، مفيدا في هذا السياق بأن شركة سوناطراك تحتاج إلى شركاء أجانب ولا يمكنها الاستثمار دون استعمال التكنولوجيا حتى لا تتحمل الشركة خسائر مالية عند الاستثمار مع الشركاء، وأن الجزائر تستهلك حاليا 40 بالمئة من الغاز الطبيعي وهذا راجع للاستهلاك غير العقلاني، وبإمكانهها تصدير نصف ما يتم استهلاكه وتبذيره في الاستعمالات اليومية، كاشفا عن إستراتيجية للتقليل من استهلاك الغاز في المستقبل القريب.

تدشين حوض الحمراء لنقل 10 ملايين طن سنويا من الغاز المميع

للإشارة فقد دشن اليوم ولد قدور رفقة السلطات الولائية لولاية ورڤلة محطة ضخ غاز البترول المميع رقم 1 حوض الحمرا التي تعمل على ضخ الغاز عبر الأنابيب من حاسي الرمل نحو حاسي مسعود إلى أريزو. وحسب التفاصيل المقدمة فإن هذا الحوض كان يعمل على نقل 6.3 ملايين طن على مسافة 987 كلم، في حين حقق الحوض حاليا نسبة نقل للغاز تصل إلى 10.2 ملايين طن بعد تدشينه. للإشارة فإن أن الطاقة الوطنية لنقل الغاز المميع بلغت 16 مليون طن.

كما تفقد ولد قدور مشروع إنجاز “ساتيليت” بحوض الحمراء الذي تعمل على جس آبار البترول من حاسي مسعود نحو بجاية. وخلال الزيارة شدد الرئيس المدير العام لمؤسسة سوناطراك على القائمين بالأشغال  ضرورة وضع حل للمشاريع المتأخرة مقدما تعليمات صارمة لتدراك التأخر المسجل منذ مدة واستكمالها في أقرب وقت.

 

فتح قنوات الحوار والتواصل مع الطبقة العمالية والمتقاعدين

دعا ولد قدور الشركاء الاجتماعيين من نقابات وفيدرليات إلى ضرورة تطبيق مبدأ الحوار والاتصال بين المسؤولين والعمال ونقل الانشغالات إلى الإدارة للتوصل إلى حلول تخدم المؤسسة. كما قام المسؤول الأول عن سوناطراك بمعاينة محطة ضخ غاز البترول المميع رقم 2 التي ستدخل حيز الخدمة في نهاية 2018 وتمتلك قدرة نقل تبلغ 10 ملايين طن في السنة، علما أن المشروع يعرف تأخرا كبيرا إذ يجب إيجاد حلول نهائية للشروع في الاستفادة من خدمات هذه المحطة.

 

عصرنة قطاع المحروقات من الأولويات التي تعتمد عليها الشركة

 خلال لقائه مع عمال المؤسسة بحاسي مسعود شدد ولد قدور على أهمية عصرنة خدمات شركة سوناطراك واستعمال مختلف الوسائل التكنولوجية الحديثة بما يتماشى والمعايير الدولية، مشيرا إلى أن سوناطراك تحضر للسنوات المقبلة لصناعة الغاز. كشف أحد المسؤولين بالمؤسسة عن وجود أزيد من 980 بئرا مفتوحة، في حين دخلت حيز الخدمة 850 بئرا بالإضافة انه قد تم إنجاز 23 نوعا من إنتاج الآبار وشبكة الجمع والساتيليت. كما قام هذا الأخير بعرض تطبيق نظام إدارة “الآبار   النفطية التيليمترية” التي تسير عن طريق شبكة الألياف البصرية التابعة لسونطراك حيث يسمح هذا التطبيق على جس جميع الآبار غير المستغلة وهو ما يساهم في إعادة فتح الآبار المغلقة وغير المستغلة بطرق تقنية حديثة والمساهمة في رفع الإنتاج وتقليص التكلفة. وحسب ولد قدور فإن سوناطراك ستحصل على المزيد من السفن لنقل الغاز إلى آسيا مع تطلعها لزيادة المبيعات والبحث عن الأسواق بها.

 

بعد أوروبا سوناطراك ترغب في اقتحام السوق الآسيوية

صرح عبد المؤمن ولد قدور، على هامش الزيادة التفقدية لحوض الحمراء بحاسي مسعود، بأن المنافسة محتدمة في الغاز مع روسيا والولايات المتحدة لكونهما أكبر المصدرين لهذه المادةو وأن اوروبا تعتبر من بين اكبر العملاء التقليديين، ورغم ذلك نحن بحاجة إلى الفوز بالأسواق الآسيوية لنبيع غازنا”.

 

كل التفاصيل عن البئر التي نجحت سوناطراك في اكتشافها بالنيجر

حسب ولد قدور فإن أعمال الحفر النفطي التي تباشرها سوناطراك في النيجر الواقعة جنوب الجزائر، حيث فازت وحدة “لسوناطراك” باتفاق لتقاسم الإنتاج في 2015. وحسب الدراسات الأولية فهي مرضية.  وحسبه فإن النفط اكتشف في منطقة كافرا التي تبعد حوالي 80 كيلومترا عن الحدود الجزائرية، وهناك مسؤول بسوناطراك سيزور النيجر الأسبوع القادم لمناقشة التوسع في أعمال الحفر.

الجدير بالذكر أن منظمة “الأوبك” توقعت ارتفاع الطلب العالمي بـ 1.59 مليون برميل يومياً في 2018 بعدما تراجع إنتاج المنظمة في جانفي إلى 32.3 مليون برميل يومياً. قالت أوبك إن سوق النفط لن تتوازن مجددا إلا في نهاية 2018 نظرا للإمدادات الإضافية من الولايات المتحدة ومنتجين آخرين غير أعضاء في المنظمة مما يعوض أثر اتفاق تقوده أوبك لتصريف تخمة المعروض العالمي. وذكرت منظمة البلدان المصدرة للبترول في تقرير شهري أن المنتجين غير الأعضاء سيزيدون المعروض بمقدار 1.4 مليون برميل يوميا هذا العام. وتلك هي الزيادة الثالثة على التوالي من توقع كان يبلغ 870 ألف برميل يوميا في نوفمبر.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 5 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

حلقة قنبلة من الكاميرا الخفية ردو بالكم.. شاهدوا ماذا حدث؟!

نشر في :22:13 | 2018-05-20

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:

نشر في :12:13 | 2018-05-20

الكاميرا الخفية "ردو بالكم" : هذه المرة .. الضحية هو الزوج ...فكيف كانت ردة فعله!! شاهدوا

نشر في :10:47 | 2018-05-19

أقوى كاميرا خفية "ردو بالكم 02" على قناة البلاد .. الحلقة الثالثة كاملة


أعمدة البلاد