Scroll To Top

3 أسباب تدفعك لمراجعة حلمك بالعمل في سوناطراك!

عددها المدير العام لسونظراك عبد المومن ولد قدور

المشاهدات : 6248
0
آخر تحديث : 13:44 | 2018-05-15
الكاتب : هشام ح

يتصدر المجمع الوطني للمحروقات (سوناطراك) قائمة المؤسسات التي يحلم الشباب الجزائري بالعمل فيها، وهذا معلوم و ليس بالغريب, ولكن المفاجأة كانت تلك التصريحات التي أدلى بها المدير العام لسونطراك عبد المومن ولد قدور أمس في مبنى البرلمان, و التي كشف فيها أن 10 آلاف من إطارات سوناطراك قد فروا بالفعل من المؤسسة و تركوا مناصبهم وهي الوضعية التي خلقت حالة من اللا-توزان داخل المجموعة وكلفتها خسائر بالملايير . 

و لكن ما الذي يدفع آلاف العمال لترك الشركة التي تدفع أحسن الرواتب بالجزائر ؟

أعطى ولد قدور 3 اسباب دفعت العدد الهائل من كوادر الشركة إلى مغادرة سونطراك ، ولخصها في "التقاعد المسبق والعروض المغرية من شركات أجنبية"، إضافة إلى "مخاوفهم من التورط في قضايا فساد والضغوط التي عاشوها في السنوات الماضية".

وإعترف ولد قدور ان العديد من الكوادر المؤهلة تفضل المغادرة للعمل في  الشركات المتعددة الجنسيات حيث الأجور احسن بكثير مما تعرضه سوناطراك و ذلك لا يمكن تغييره حسب ولد قدور لأنه يتطلب ضخ اموالا كبيرة في كتلة الأجور حيث على الرغم من ان اجور سونطراك هي الأعلى بالجزائر الا انها تبقى بعيدة عن ما هو معمول به في شركات النفط العالمية .

كما ذكر المدير العام ان العديد من العمال يعمدون الى التقاعد المسبق وهذا يعود الى ظروف العمل الصعبة وقال ولد قدور "يجب ان يعلم الجميع ان عمال سونطراك كانوا لفترة طويلة محقورين " حيث يضطر العمال للبقاء في الحقول لفترات طويلة و يعانون من سوء تنظيم في جدولة اوقات الراحة لهم، ضف الى ان وسائل الأمان و الحماية  و تجهيزات العمل لا ترقى الى ما هو معمول به عند الشركات الكبرى.

اما السبب الثالث البالغ الأهمية، فيرتبط  بالفضائح التي شهدتها سوناطراك في العشرية الأخيرة و التي اودت بالعديد من الإطارات الى السجن وقال ولد قدور أن "ما مرت به سوناطراك في السنوات الأخيرة وما تعلق منها بفضائح الفساد والمتابعات القضائية، أثر بشكل سلبي جداً على إطارات الشركة، الذين وصل بهم الأمر إلى الخوف من اتخاذ أي قرار أو توقيع أية وثيقة خوفاً من التورط "

ويجدر بالذكر أن هذه الوضعية  خلقت حالة من اللا-توزان داخل المجمع البترولي التي وجدت نفسها بهيمنة مطلقة لموارد بشرية بيروقراطية تمثل الثلثين من القوى العاملة ، مقابل ثلث فقط لعدد التقنيين والمهندسين في قطاع الإنتاج، مما يتطلب العمل على إعادة توازن سريعة وأكثر من ضرورية.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 5 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

ردة فعل غير متوقعة من زوجة وسيم في الكاميرا الخفية "ردو بالكم" ماذا حدث ؟! .. شاهدوا:

نشر في :12:13 | 2018-05-20

الكاميرا الخفية "ردو بالكم" : هذه المرة .. الضحية هو الزوج ...فكيف كانت ردة فعله!! شاهدوا

نشر في :10:47 | 2018-05-19

أقوى كاميرا خفية "ردو بالكم 02" على قناة البلاد .. الحلقة الثالثة كاملة

نشر في :21:51 | 2018-05-17

الكاميرا الخفية "ردو بالكم 02" على قناة البلاد .. العدد الثاني


أعمدة البلاد