Scroll To Top

خطط فيسبوك بشأن "واتساب" و"إنستغرام" تضع كل مستخدميها في خطر

وفقا لصحيفة "ذا وست أستراليان" الأسترالية

المشاهدات : 2308
0
آخر تحديث : 14:58 | 2019-04-01

وكالات- نشرت مجموعة من الخبراء تحذيرا من خطط شركة "فيسبوك"، التي سبق وأعلنها مؤسسها، مارك زوكربيرغ، من احتمالية دمج تطبيقي "واتسآب" و"إنستغرام" في نسخة واحدة.وفقا لـ"سبوتنيك"

ونشرت صحيفة "ذا وست أستراليان" الأسترالية تقريرا لمركز ممارسة البرمجيات التابع لجامعة واشنطن الأمريكية، يحذر فيه من تلك الخطط، التي وصفتها بأنها تضع كل مستخدمي مواقع التواصل في "خطر بالغ".

وقال ديفيد غلانس، مدير المركز إن تلك المنصات الموحدة ستضعف بشكل كبير من خصوصية أي مستخدم يسعى لضمان أمان رسائله، مثل مستخدمي "واتسآب"، الذين يستخدمونه بسبب تقنيات التشفير الخاصة بها "من النهاية إلى النهاية".

وأوضح المركز أنه حتى لو قررت "فيسبوك" دمج تطبيقات التراسل الثلاثة الخاصة بها، ودعمهم جميعا بتقنية التشفير "من النهاية إلى النهاية"، فإن تلك التقنية ستكون مهددة بالفشل، بسبب اختلاف النظم القائمة عليها التطبيقات الثلاثة والبرمجيات المستخدمة، ما سيجعلها فريسة سهلة لأي هاكرز أو متلصلصين.

وقال غلانس: "توحيد البنية التحتية لمنصات التراسل الفوري الثلاث يضعف بصورة كبيرة من خصوصيتها، خاصة إذا ما تم النظر إلى البنية التحتية الخاصة بتطبيق فيسبوك ماسنجر".

وتابع: "بشكل افتراضي، إذا تم تشفير الرسائل المتبادلة عبر واتسآب، سيتعذر على فيسبوك قراءة تلك الرسائل أثناء مرورها في أنظمتها، وهذا سيجعل ماسنجر لا يمكنه العمل تلقائيا على تلك الرسائل ولا يمكنه استقبالها".

 

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 2 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

تساقط الثلوج بأعالي منطقة "بوزقان" في تيزي وزو ..مناظر رائعة من السماء!

نشر في :08:20 | 2019-01-08

البلاد اليوم : عودة موسم الاحتجاجات في قطاع التربية .. أي استقرار في المنظومة ؟

نشر في :08:54 | 2019-01-04

البلاد اليوم : بعد مؤشرات الموعد الرئاسي .. اصطفاف لتنشيط الحملة الإنتخابية !!

نشر في :07:34 | 2018-12-19

" أحكي بالون " قبل 6 أشهر .. أين ستنظم كأس أمم إفريقيا 2019 ؟


أعمدة البلاد