كزافييه دريانكور يعود إلى سفارة فرنسا بالجزائر

بعد ست سنوات من المغادرة

فرنسا والجزائر
فرنسا والجزائر

 

كشف موقع “كل شيء عن الجزائر” عن تغيير على مستوى سفارة فرنسا بالجزائر خلال الأسابيع القليلة القادمة يشمل السفير.

 حيث من المنتظر رحيل السفير الحالي برنار ايمي بعد سنتين فقط من شغله المنصب بعدما قدمت السلطــــات الفرنسية طلبا لاعتماد السفيـــر الأسبـــق كزافييـــه دريانكـــور مجددا في منصـــب سفير فرنســـا بالجزائر.

الذي أمسك زمام سفارة فرنسا بالجزائر في الفترة الممتدة بين جويلية  2008 ومارس  2012 قبل أن يغادر المنصب لتولي مهمة المفتش العام لوزارة الخارجية ببلاده، ويصنف السفير الجديد أنه أدرى بشؤون الجزائر ليوضع في منصب أهم السفارات الفرنسية بالخارج، بعدما غادرها في مارس 2012 للعودة إلى الكيدورسي في مهمة جديدة.  ويعد من بين الشخصيات المعروفة على صعيد العمل الدبلوماسي.

حيث شغل منصب مدير للإدارة في الخارجية الفرنسية في 2006 ومستشارا في منتصف التسعينات لالان جوبيه قبل أن يعين في منصب سفير فرنسا في ماليزيا.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هكذا ستُحسم بطاقة التأهل بين الجزائر وبوركينافاسو في حال تساوي النقاط

  2. أسعار الذهب الأسود تواصل تسجيل أرقام مرتفعة

  3. رئيس الجمهورية يوجّه رسالة إلى المواطنين..في ذكرى مجازر 17 أكتوبر 1961

  4. ريمون دومينيك: "بلماضي على حق وغالتيي لا يحق له التدخل في قضية ديلور"

  5. ماكرون يعترف بـ"جريمة فرنسا ضد الجزائريين" في مجازر 17 أكتوبر 1961

  6. ولاة الجمهورية يدعون المواطنين إلى سحب بطاقاتهم البيومترية تفاديا لإتلافها بصفة آلية

  7. الوزير الأول يترأس اجتماعا لمجلس الحكومة

  8. شبيبة القبائل تعود بالزاد كاملا من المغرب

  9. شباب بلوزداد ينهار في كوت ديفوار

  10. محرز أساسيا في فوز "السيتي" أمام "بيرنلي"