نجاة ضابط جمارك و زوجته الحامل من محاولة قتل عمدي بوهران

فيما تمكن ضابطان من الفرار من مخالب " المافيا "

ميناء وهران
ميناء وهران

البلاد.نت - رضوان بوعالية - فتح عناصر الدرك الوطني التابعين للفرقة الإقليمية ببلدية العنصر بالتنسيق مع كتيبة الدرك بدائرة عين الترك تحقيقا معمقا للإطاحة بعصابة اجرامية ملثمة و مسلحة خطيرة تراوح عددها ما بين 08 و 10 أفراد ، التي نفذت فجر اليوم هجوم عنيف مسلح على مسكن ضابط جمارك برتبة ( مفتش فحص )يعمل بميناء وهران محاولة تصفيته جسديا حسب مصدر مقرب من مسرح الجريمة و الذي أكد أن الضابط أصيب جروح بليغة على مستوى ذراعه بواسطة سيف و العين فيما اصيبت زوجته الحامل بكدمات نقلت على اثرها الى مصلحة الاستعجالات الطبية .

تفاصيل الواقعة المأسوية تعود الى ظهر أمس حسب الضابط الفحص ( الضحية ) البالغ من العمر 56 سنة و أب لـ3 أطفال الذي أكد أنه كان يؤدي واجبه الروتيني رفقة زملاءه في الفرقة المختصة في مراقبة أمتعة المسافرين بميناء وهران ,حيث قال أنهم عاينوا مركبتين تجاريتين قدمتا على مدينة ألميريا الاسبانية على متن الباخرة ( transméditerrané ) محملتين بسلع محضورة منها الملابس المستعملة و قطع الغيار السيارات و اللتان حاولا مستورديها تهريبها عن طريق الميناء ، اضاف متحدث- البلاد -قام أن أعوان مصلحة الجمارك بتطبيق القانون من خلال حجز الحمولة كلها و تغريم مستورديها و احالتهم على العدالة .

وبعد الانتهاء من العمل أي في حدود الساعة الرابعة صباحا حسب الضحية ( للبلاد) غادر أعوان الجمارك الميناء و اتجه كل واحد منهم نحو منزله دون علم أن هناك مركبتين سياحيتين ( بكانطو- و أكسنت ) تتربص سبيلهم محاولة الانتقام و تصفيتهم جسديا حيث قاموا أولا بمطاردة ضابط الرئيسي قائد الفرقة الذي كان رفقة مفتش أخر بوسط مدينة وهران و غير بعيد من مكان عملهم غير انهما تفطنا بالحركة المشبوهة التي تلاحقهما أين قررا العودة الى الميناء أين أودعوا شكوى بمصلحة شرطة الحدود ،بينما سلك مفتش الفحص طريق الكورنيش الوهراني متجها الى مسكنه ببلدية العنصر و بعد دقائق قليلة حسب تصريحاته دخل مسكنه العائلي كالمعتاد و فجأة سمع ضجيج بالباب الرئيسي للبيت و إذا بالعصابة قامت بكسره و اقتحمت المسكن بالقوة أين اصطدموا أولا بزوجته الحامل في المقدمة حيث انهالوا عليها بدون هوادة و طرحوها أرضا و بعدها طاردوا الزوج و تمكنوا من طعنه عدة طعنات بواسطة سيف على مستوى الذراع و العين فلولا تدخل الجيران بالعصي الذين سمعوا الصراخ و طاردوا العصابة و طلبوا النجدة من رجال الدرك الوطني لكان الزوج و الزوجة في قائمة الأموات .

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. إلغاء ولاية تسجيل المركبة في لوحات الترقيم.. الدرك الوطني يوضح

  2. أمطـار رعـدية مرفـوقة بحبـات برد على هـذه الولايــات

  3. مــوجة بــرد شديــدة في 17 ولايــة

  4. استـمرار تسـاقط الثـلوج بـهذه الولايــات

  5. الكاف توافق على تغيير توقيت نهائي بطولة الشان

  6. كندا تمنح فرصا جديدة للطلبة الجزائريين الراغبين في الدراسة بجامعاتها

  7. والي سعيدة يوقف مدير مستشفى أحمد مدغري

  8. تخفيضات جمركية تصل إلى 80 بالمائة لمستوردي السيارات الكهربائية

  9. صـورة .. ديلـور يلتحق "بالكنـاري" لموسمين

  10. فقدان طفل بالطريق المؤدية لمرتفعات الشريعة