Scroll To Top

الوزير الأول يأمر بمنح الأولوية لمكاتب الدراسات الوطنية لإبرام عقود الخبرة

طالب بإبلاغ الوزارة الأولى عن كل الوضعيات التي تستوجب اللجوء إلى خبرة أجنبية

المشاهدات : 3199
0
آخر تحديث : 10:17 | 2021-02-27

البلاد نت  ك ليلى - أمر الوزير الأول عبد العزيز جراد بمنح الأولوية لمكاتب الدراسات الوطنية لإبرام عقود الخبرة في كل القطاعات،مع إبلاغ الوزارة الأولى عن كل الوضعيات التي تستوجب اللجوء إلى خبرة أجنبية، مدعمة بالمبررات قبل التوقيع على هذه العقود، و شدد على إلغاء كل الصفقات التي تثبت عمليات التدقيق فيها،وجود أي نوع من التقصير .

كشفت مراسلة لوزارة الصحة عن تعليمات أعطاها الوزير الأول عبد العزيز جراد ،لمنح الأولوية إلى مكاتب الدراسات  الوطنية  لإبرام عقود الخبرة ، بهدف تشجيع  الكفاءات الوطنية وجاء في مراسلة وجهتها وزارة الصحة إلى المديرين العامين للصيدلية المركزية للمستشفىيات، معهد باستور المدراء العامون للمؤسسات تحت الوصاية، ومدراء الصحة والمؤسسات الصحية، ضرورة منح الأولوية لمكاتب الدراسات الوطنية خلال إبرام العقود تطبيقا لتعليمات الوزير الأول

و أوضحت المراسلة التي تحمل المؤرخة في  24 فيفري  2021 ، تخص اللجوء إلى مكاتب الدراسات الوطنية لإبرام العقود ،تحوز البلاد على نسخة منها،أنه  تطبيقا لتوجيهات  الوزير الأول ، يتعين على المسؤولين منح الأولوية بعنوان عقود الخبرة إلى مكاتب الدراسات الوطنية،مع إجراء تقيم لوضعية العقود التي أبرمت مع مكاتب دراسات أجنبية، وطالبت مراسلة وزارة الصحة أيضا بضرورة موافاة الوصاية بالمعلومات الخاصة بها و ذلك في أقرب الآجال، مع فسخ العقود المبرمة في حالة ثبوت تقصير مؤكد من طرف مكاتب الدراسات وذلك على ضوء نتائج التقييم سالف الذكر

كما طالبت الوزارة الوصية بضرورة إبلاغ مصالح الوزارة الأولى، عن طريق مصالحها ، عن كل وضعية تستوجب اللجوء إلى خبرة أجنبية، مدعمة بالمبررات ذات الصلة قبل التوقيع على العقد المعني و شددت   على منح أهمية قصوى لتطبيق مضمون هذه التعليمة .


أعمدة البلاد