مسيرة الراحلة وردة الجزائرية.. وقائع تتأرجح بين الصحة والخطأ

تزامنا مع صدور رواية "بليغ"

الراحلة وردة الجزائرية
الراحلة وردة الجزائرية

من جديد عادت قصة الراحلة وردة الجزائرية إلى الواجهة، بعدما صدرت مؤخراً رواية "بليغ" للكاتب المصري طلال فيصل، والتي أثارت جدلاً حول الأحداث التي دارت فيها وسردها الكاتب، بعدما تساءل الجميع عن صحة الوقائع الموجودة، وهل حدثت بالفعل وفق وثائق حصل عليها الكاتب، أم أنها من خياله؟ تلك الحيرة لم يضع لها الروائي طلال فيصل إجابة قاطعة، بل زاد من حيرة القراء حينما قال إنه حصل على وثائق من تامر حمدي نجل شقيق بليغ حمدي، واستعان بها في الرواية، ولكنه وجد نفس السؤال الذي يسأله الجميع يأتيه من الشخص الذي ساعده أيضا، بعدما اتصل به ليعلم إن كان ما ورد في الرواية حقيقياً أم لا.

الإعلامي الراحل وجدي الحكيم تحدث من قبل عن حب وردة لبليغ، مشيراً إلى كونه عاش هذه القصة منذ بدايتها، بعدما دعيت وردة للحضور إلى مصر، وكانت وقتها سعيدة للغاية لأنها ستلتقي بليغ حمدي الملحن الذي قدم لحن أغنية "تخونوه". وما زالت في القصة سطور لم تقص، تذكرها الفنانة المصرية لبلبة التي أكدت أنه بعد سنوات من ابتعاد وردة عن الفن، كان هناك احتفال بعيد الاستقلال بالجزائر، ووقتها توجه أكثر من فنان مصري إلى هناك، فقررت وردة أن تلتقيهم من أجل مصافحتهم في الفندق. وكان من بين المتواجدين الفنانون هدى سلطان ومحمد رشدي وبليغ حمدي الذي أمسك بالعود وجاءته فكرة أغنية "العيون السود"، التي قام بكتابتها في هذا التوقيت، وبعدها بعام ونصف انفصلت وردة عن زوجها، وعادت إلى مصر وقامت بغناء "العيون السود".

الفن الذي جمع الثنائي كان سبباً في انفصالهما، بعدما اعتادت وردة على الحياة الزوجية التي لم تتحكم في بليغ، حيث كان منقاداً وراء فنه، وهو ما رفضته وردة، التي شعرت بالندم على الانفصال، حسب ما أكدت الإعلامي وجدي الحكيم وذكره هو، حيث أخبرته أنها بعدما تعاملت مع بليغ بعد الانفصال ورأت طباعه شعرت بالندم على الانفصال.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هكذا ستُحسم بطاقة التأهل بين الجزائر وبوركينافاسو في حال تساوي النقاط

  2. أسعار الذهب الأسود تواصل تسجيل أرقام مرتفعة

  3. رئيس الجمهورية يوجّه رسالة إلى المواطنين..في ذكرى مجازر 17 أكتوبر 1961

  4. ريمون دومينيك: "بلماضي على حق وغالتيي لا يحق له التدخل في قضية ديلور"

  5. ماكرون يعترف بـ"جريمة فرنسا ضد الجزائريين" في مجازر 17 أكتوبر 1961

  6. ولاة الجمهورية يدعون المواطنين إلى سحب بطاقاتهم البيومترية تفاديا لإتلافها بصفة آلية

  7. الوزير الأول يترأس اجتماعا لمجلس الحكومة

  8. شبيبة القبائل تعود بالزاد كاملا من المغرب

  9. شباب بلوزداد ينهار في كوت ديفوار

  10. محرز أساسيا في فوز "السيتي" أمام "بيرنلي"