إنهاء مهام 5 مدراء مركزيين و17 رئيس أمن ولاية

وافق رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، وبإقتراح من المدير العام للأمن الوطني، على  تجسيد حركة تتضمن تعيين وإنهاء مهام خمسة  مدراء مركزيين وسبعة عشر رئيس أمن ولاية.

مع تعيين ولأول مرة في تاريخ الشرطة الجزائرية امرأة على رأس أمن ولاية.

وأشرف المدير العام للأمن الوطني فريد بن شيخ على  تنصيب رئيس أمن ولاية بجاية سابقا، مراقب عام للشرطة بداوي علي، بصفة مدير شرطة الحدود.

- تنصيب رئيس أمن ولاية المدية سابقا، مراقب الشرطة علالي عبد الحكيم، بصفة مدير الإدارة العامة خلفا لمراقب الشرطة بن خليفة عز الدين الذي استدعي لمهام أخرى.

- تنصيب رئيس أمن ولاية سطيف سابقا، مراقب الشرطة مراد زناتي، بصفة مدير الشرطة القضائية، خلفا لمراقب الشرطة شاقور محمد الذي استدعي لمهام أخرى

- تنصيب مديرة المستشفى المركزي للأمن الوطني سابقا، مراقب الشرطة ماضي سلمى، ولأول مرة إمرأة بمرسوم رئاسي بصفة مدير الصحة، النشاط الاجتماعي و الأنشطة الرياضية، خلفا لمراقب الشرطة بوأحمد بوبكر الذي استدعي لمهام أخرى.

- تنصيب المفتش الجهوي لشرطة الغرب سابقا، مراقب الشرطة بوصلاح يحيي، بصفة مدير الموارد البشرية، خلفا لمراقب الشرطة سي محند محند السعيد الذي استدعي لمهام أخرى.

- تنصيب مدير الدراسات المكلف بالأمانة العامة للمديرية العامة للأمن الوطني سابقا، مراقب الشرطة فيصل حساني بصفة مدير التكوين خلفا لمراقب الشرطة محمد سرير الذي استدعي لمهام أخرى.

الأكثر قراءة

  1. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  2. أمطار رعدية في 8 ولايات

  3. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  4. أمطار رعدية في 6 ولايات

  5. آخر أرقام كورونا في الجزائر

  6. السعودية تسمح لجميع التأشيرات بأداء العمرة

  7. الجزائر تدين بشدة التفجير الإرهابي بجدة

  8. مبابي : الكرة الذهبية تنحصر بيني وماني وبن زيمة!

  9. هزة أرضية تضرب ولاية باتنة

  10. "الفاف" تسترجع مجسم الكأس الأفروآسيوية