بذكريات "الريمونتادا" التاريخية.. برشلونة يعول على ميسي لتجاوز "البياسجي"

تتجه الأنظار، غدا الثلاثاء، إلى ملعب "الـكامب نو" ببرشلونة أين سيكون الجمهور الرياضي على موعد مع قمة الدور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، والتي تجمع بين فريقي "برشلونة" وضيفه "باريس سان جيرمان" الفرنسي، في مباراة يميزها غياب نجما الفريق الباريسي "نيمار دا سيلفا" و"أنخيل دي ماريا"، في حين سيكون النادي الكتالوني مدججا بكل نجومه، في مقدمتهم الأرجنتيني "ليونيل ميسي".

وستكون مواجهة أمسية الثلاثاء التاسعة بين الفريقين في اَخر ثماني سنوات، حيث عادت الغلبة في أغلب المواجهات السابقة بينهما للنادي الكتالوني، ولعل أبرز هذه المباريات تلك المواجهة الشهيرة بـ "الريمونتادا" التاريخية لبرشلونة، في مارس 2017 في ضمن مباريات ثمن نهائي "ذات الأذنين".

من جهة أخرى تعد موقعة الثلاثاء، خاصة جدا بالنسبة لـ"البرغوث" الأرجنتيني الذي سيكون أمام عدة تحديات لإثبات ذاته وتبديد الشكوك من حوله، خاصة بعد الخسارة التاريخية بنتيجة 8-2 أمام "بايرن ميونيخ" في ربع نهائي البطولة ذاتها بالنسخة الماضية، وما خلَفه ذلك من أثر سلبي على الجماهير الكتالونية وعلى ميسي نفسه.
 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. مــوجة بـرد في هـــذه الولايــات

  2. شــان 2022 : موعد بيـع تذاكـر النهـائي

  3. الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان يترأس اجتماعا للحكومة

  4. رسميــا .. نتائج قرعة كأس إفريقيـا أقل من 17 سنة

  5. تصفيات "كان كوت ديفوار" .. الجزائر مرشحة لاستضافة هذه المباراة

  6. نشرية جوية: استمرار الأجواء الباردة على 10 ولايات

  7. مؤسسا إنستغرام يُطلقان تطبيقًا جديدًا

  8. عاصفة ثلجية قوية في طريقها لضرب 8 ولايات أمريكية

  9. "الجـزائر مقبــلة على استثمار كبير للطاقــات المتجددة"

  10. لافروف: الجزائر تتمتع بمميزات وخصائص تجعلها تتصدر قائمة طالبي الانضمام إلى مجموعة "بريكس"