بن قرينة يرد على الريسوني

رد رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، على التصريحات الأخيرة لأحمد الريسوني، رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، واصفا إياها  بالمثيرة للفتن بين الشعوب.

وفي منشور على صفحته الرسمية على "الفايسبوك"، قال بن قرينة، أن تصريحات الريسوني، غير مسؤولة، وتطاول على سيادة دول وكرامة شعوبها.

وأضاف بن قرينة في رده :" خاصة عندما يوظف مصطلح الجهاد للدخول إلى أراضي جزائرية بولاية تندوف حررها شهداء ثورة المليون ونصف المليون بدمائهم الزكية".

وقال أيضا :" و عدم اعترافه بسيادة دولة موريتانيا ، مستغلا ادعائه رفضه العلاقة بين المغرب و النظام الغاصب لأرض فلسطين ليرفع نداء الجهاد ضد سيادة دول ارضاءا وتملقا لنظام المخزن التوسعي ".

مشيرا في ذات السياق، إلى أن ترأس الريسوني،للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، يضرب بمصداقية هذه الهيئة، داعيا العلماء لإبعاد هذه الشخصيات عن مؤسساتهم والتي لا تقدر معنى الكلمة ومسؤوليتها في إثارة الفتن.

ودعا رئيس حركة البناء، في ختام بيانه، علماء الجزائر المنتمين للاتحاد أن تكون لهم مواقف بمستوى خطورة تصريحات هذا الشخص.

وقال :" الاعتداء المتكرر من رموز مغربيين على السيادة والوحدة الترابية للجزائر هو متنوع ومتكرر بشكله الرسمي وبشكله العلمائي".



مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية على 7 ولايات اليوم

  2. بلاغ هام من المديرية العامة للضرائب

  3. مبابي في زيارة إلى الجزائر لمدة يومين.. والسبب؟

  4. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 33843 شهيد

  5. الأوّل من نوعه بالجزائر .. إنطلاق انجاز أضخم مطعم سياحيّ بسعة 1000 مقعد بمستغانم

  6. مجلس قضاء الجزائر: فتح تحقيق إبتدائي حول إبرام صفقة مشبوهة بين مسؤولين سابقين لموبيليس ومجمع شركات جزائرية أجنبية

  7. ارتفاع أسعار النفط

  8. البحوث فلكية تكشف عن موعد أول أيام عيد الأضحى

  9. بلعابد: الشروع في تقليص المناهج خلال الموسم المقبل مع الحفاظ على مواد الهوية

  10. لماذا سُمي يوم 16 افريل بـ "يوم العلم"؟