بن قرينة يرد على الريسوني

رد رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، على التصريحات الأخيرة لأحمد الريسوني، رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، واصفا إياها  بالمثيرة للفتن بين الشعوب.

وفي منشور على صفحته الرسمية على "الفايسبوك"، قال بن قرينة، أن تصريحات الريسوني، غير مسؤولة، وتطاول على سيادة دول وكرامة شعوبها.

وأضاف بن قرينة في رده :" خاصة عندما يوظف مصطلح الجهاد للدخول إلى أراضي جزائرية بولاية تندوف حررها شهداء ثورة المليون ونصف المليون بدمائهم الزكية".

وقال أيضا :" و عدم اعترافه بسيادة دولة موريتانيا ، مستغلا ادعائه رفضه العلاقة بين المغرب و النظام الغاصب لأرض فلسطين ليرفع نداء الجهاد ضد سيادة دول ارضاءا وتملقا لنظام المخزن التوسعي ".

مشيرا في ذات السياق، إلى أن ترأس الريسوني،للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، يضرب بمصداقية هذه الهيئة، داعيا العلماء لإبعاد هذه الشخصيات عن مؤسساتهم والتي لا تقدر معنى الكلمة ومسؤوليتها في إثارة الفتن.

ودعا رئيس حركة البناء، في ختام بيانه، علماء الجزائر المنتمين للاتحاد أن تكون لهم مواقف بمستوى خطورة تصريحات هذا الشخص.

وقال :" الاعتداء المتكرر من رموز مغربيين على السيادة والوحدة الترابية للجزائر هو متنوع ومتكرر بشكله الرسمي وبشكله العلمائي".



الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية عبر 9 ولايات

  2. تعليمات جديدة من بلعريبي حول مشاريع سكنية بالعاصمة

  3. أمطار رعديــة بغرب البـــلاد

  4. بريد الجزائر: هذا هو المبلغ الأقصى الممكن سحبه بالاستمارة

  5. هبوط اضطراري لمروحية رئيس وزراء أرمينيا

  6. إصابة 18 شخصا في حادث مرور بالجزائر العاصمة

  7. رسميا.. إقالة تشافي من تدريب برشلونة

  8. البرازيل: سفيرنا لن يعود إلى تل أبيب

  9. الجوية الجزائرية: اضطراب في الرحلات من وإلى مطار باريس أورلي

  10. "العدل الدولية" تبت اليوم بشأن إلزام الاحتلال الإسرائيلي بوقف هجوم رفح