تعرف على عقوبة "الاحتفال بوفاة كاسترو"

بعدما سجن في السابق بتهمة "عدم احترام" الرئيسين الأسبق والحالي فيدل وراؤول كاسترو، يواجه الفنان الكوبي المعارض دانيلو مالدونادو المصير ذاته بعدما احتفل بوفاة الزعيم التاريخي للبلاد.

وقالت جماعة حقوقية معارضة، وصديقة مالدونادو، إن الشرطة الكوبية ألقت القبض على الرجل الذي وصفته منظمة العفو الدولية في السابق بأنه "سجين ضمير"، بعدما نشر تسجيل فيديو يحتفل فيه بوفاة فيدل كاسترو.

وبث مالدونادو (33 عاما) "فيديو الاحتفال" على وسائل التواصل الاجتماعي، السبت، وانتقد فيه كاسترو، وقد يمثل الفيديو جريمة "عدم احترام"، وهي نفس التهمة التي سجن بسببها مالدونادو لقيامه برسم اسمي فيدل وراؤول على خنزيرين.

وقالت اللجنة الكوبية لحقوق الإنسان والمصالحة الوطنية، وهي جماعة معارضة، إن والدته أبلغت عن اعتقاله في حديث مع محطة "ساوث فلوريدا" الإذاعية.

كما أكدت صديقته الأميركية ألكسندرا مارتينيز إنها تحدثت إليه في السجن.

وتوفي كاسترو الجمعة عن 90 عاما، بعد 10 أعوام من تقاعده وتسليمه السلطة لشقيقه راؤول، نتيجة تدهور حالته الصحيه.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج عن غير قصد أثناء تصوير فيلم

  2. طرد وفد مغربي من اجتماع مرموق في جنوب أفريقيا

  3. مصادر البلاد  : كلمات ممثلي الدول الخليجية بالأمم المتحدة الخاصة بالصحراء الغربية، مجرد مهاترات و مغالطات سخيفة لتضليل الرأي العام الدولي

  4. سر محيربعد نجاة كل ركاب طائرة أميركية تحطمت واحترقت!

  5. وفد مجلس الأمة المشارك في المؤتمر الأوروبي لرؤساء البرلمانات يرفض الجلوس خلف الوفد الإسرائيلي

  6. مسحوق حفظ الجثث في المرقاز واللحم المفروم بوهران

  7. رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الموريتاني

  8. أول تعليق من الممثل الأمريكي بالدوين بعد مقتل مصورة فيلمه بمقذوف أطلقه

  9. بعد تسجيلها لمستويات قياسية.. أسعار الذهب الأسود تبدأ في التراجع

  10. نيجيريا تقترح تنظيم منتدى اقتصادي بينها وبين الجزائر