حركة تغييرات كبرى في الجوية الجزائرية

بهاء الدين.م-  أجرى الرئيس المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية، حمزة بن حمودة، حركة واسعة مسّت مناصب حساسة و مفتاحية في الشركة.و شملت الحركة غير المسبوقة عدّة مديريات حيث تمت الإطاحة بعدّة مسؤولين و تعويضهم بأسماء جديدة في إطار "مخطط تطوير شامل" يقوده المدير بن حمودة منذ قدومه على رأس الشركة "لدعم مكانتها في السوق الجزائرية و حجز مكانة مرموقة في سوق النقل الجوي العالمي".

إعفاءات بالجملة

وفي هذا السياق،أبلغت مصادر عليمة "البلاد نت" أنه تم إعفاء آيت عبد المالك سفيان من مهامه كمدير للإدارة المركزية، وتعيين بوزغاية عبد العزيز بديلاً له. كما تم إعفاء أندلسي محمد أمين رياض من مهامه كمدير للاتصال وناطق رسمي باسم الشركة، وتكليفه بمديرية إدارة العلامة التجارية بالنيابة. وتم أيضًا إعفاء عميار ياسين من مهامه كرئيس للقسم التجاري بالنيابة، وتعيين بجاوي الشاوش سعاد رئيسةً للقسم التجاري بعد إعفائها من مهامها كمديرة للعلاقات مع الزبائن.

من جهة أخرى، تم إنهاء مهام علالي محمد علي كرئيس لقسم الاستغلال، ورضا بن ميلود من مهامه كمدير لمركز مراقبة الاستغلال، وتعيين شكمبو جمال رئيسًا جديدا لقسم الاستغلال. وتم تعيين كواح حسنية مديرة مساعدة لقسم التشغيل، ودهاش محمد مساعد مدير لمركز مراقبة الاستغلال. و على نفس الصعيد تم إعفاء فايدي فؤاد من مهامه كمدير لإدارة الإيرادات و خلفه في نفس المنصب بوتيماجة سامي الكريم القادم من إدارة مركز مراقبة الاستغلال .

طائرات جديدة

و كان وزير النقل، محمد الحبيب زهانة، قد أكد مؤخرا من مجلس الأمة أن مجال النقل الجوي يشهد تجنيد كافة الإمكانيات لتحسين أداء الخدمات خلال الأشهر القليلة المقبلة.وخلال جلسة علنية أمام السيناتورات، أبرز زهانة التغييرات الأخيرة في بعض مناصب المسؤولية التي شهدها القطاع، مشيرا إلى أنها ترمي لتحسين خدمات النقل بمختلف أنواعه.و شدّد عضو الحكومة بأن قطاعه بصدد التحضير للاستجابة لتطلعات المواطنين في مجال النقل الجوي خلال الأشهر القليلة القادمة، خصوصا من حيث تعزيز الخطوط وقدرات نقل الطائرات وتحيين المواقيت.

و أفاد الوزير أن شركة الخطوط الجوية برمجت اقتناء عدد جديد من الطائرات، التي قال إنه “سيتم استلام الأولى منها في 2025″، بالإضافة إلى استئجار طائرات لتغطية الطلب في موسمي الحج والاصطياف.

كما تطرق نفس المسؤول إلى التكفل بملف صيانة الطائرات، بحيث أن "أغلب التأخيرات المسجلة ناجمة عن الأعطال التي تصيب بعض الطائرات".

أكدت النقابة الوطنية لطياري الخطوط الجوية الجزائرية، تجندها لتطوير الشركة، تزامنا والفترة الصعبة التي تواجهها.

الحج و الصيف

و كانت النقابة الوطنية لطياري الجوية الجزائرية قد أعلنت في بيان سابق لها، إن "الشركة تواجه فترة صعبة إلا أنها تبذل جهدًا لإيجاد حل فوري، مع المدى المتوسط والبعيد، بالتعاون مع الإدارة الجديدة والسلطات المختصة".وأضاف البيان أن "مشاركة الطيارين في تألق شركتنا أمر أساسي ونحن لا نتسامح مع أي غموض، في الفترات القادمة، بما في ذلك عملية الحج وموسم الصيف لعام 2024، والتي تمثل تحديًا سنتغلب عليه جميعًا بتفان واحتراف".

وأضافت النقابة "نحن واثقون أن جهودكم ستحظى بالدعم والتعزيز لضمان سير العمليات بشكل سلس"، مشيرة إلى أن "الأصوات والأفعال التي تهدف بعض الأطراف من خلالها إلى تقويض استقرار الشركة لا تعكس إلا حيرتهم الشخصية وستظل على هامش التاريخ".و تابعت أن "الإدارة الجديدة تعبر عن استعدادها الواضح لحل جميع شكاوى الطيارين في المستقبل القريب مدركة لأهمية بيئة اجتماعية ومهنية هادئة وظروف عمل مثلى لتحقيق أهدافنا".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار غزيــرة على هذه الولايات

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 36224 شهيد

  3. شركة روسية مختصة في إصلاح قنوات مياه الشروب بدون حفر تدخل السوق الجزائري قريبا

  4. شركة طيران الطاسيلي تعلن عن أسعار ترويجية على هذا الخط

  5. والي بجاية يفتح تحقيقا في تأخر تسليم مشروع منفذ الطريق المزدوج

  6. هذه أبرز مخرجات اجتماع الحكومة

  7. هذا موعد وقفة عرفات وعيد الأضحى المبارك

  8. أمطار غزيرة على 8 ولايات

  9. الإطاحة بعصابة أحياء خطيرة بـالبليدة

  10. بيتكوفيتش يكشف عن قائمة "الخضر"