رئيس الجمهورية يُشرف على إستعراض عسكري ضخم بمناسبة ذكرى ستينية الإستقلال

لطفي.ط- أشرف رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المُسحلة وزير الدفاع الوطني، اليوم الثلاثاء، على إستعراض عسكري ضخم بمناسبة الذكرى الستين لعيد الإستقلال.

و نُظم إستعراض الجيش الوطني الشعبي على مستوى الطريق الوطني رقم 11 المحاذي لجامع الجزائر بحضور رؤساء دول كل من تونس، فلسطين، النيجر، الكونغو الديمقراطية، إثيوبيا والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، كضيوف شرف فضلا عن ممثلي بعض الدول الشقيقة والصديقة.

بالإضافة إلى الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، ورئيسي كل من مجلس الأمة والمجلس الشعبي الوطني، الوزير الأول وأعضاء الحكومة، قائد الحرس الجمهوري وقادة القوات وقائد الدرك الوطني.

وقادة النواحي العسكرية، ألوية وعمداء في الجيش الوطني الشعبي ومسؤولين سامين في الدولة بالإضافة إلى ممثلين عن الأسرة الثورية ومسؤولي وسائل الإعلام والأسرة الجامعية وكذا ممثلي السلك الدبلوماسي وملحقي الدفاع المعتمدين في الجزائر.

وقام رئيس الجمهورية – حسب بيان لوزارة الدفاع الوطني- مرفوقًا برئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الفريق أول سعيد شنقريحة، بتفتيش التشكيلات المُشاركة في الإستعراض على أنغام الموسيقى العسكرية قبل بدايته مع إطلاق 60 طلقة مدفعية.

كما ألقى رئيس الجمهورية بعدها كلمة هنأ فيها الشعب الجزائري بهذه الذكرى التاريخية التي يحتفل بها في ظل الجزائر الجديدة، حيث أشاد بالانجازات الكبيرة التي أحرزها الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني .

وأعلن بعد ذلك عن الانطلاق الرسمي لاستعراض التشكيلات العسكرية التي استهلت بمربعي الفرقة الموسيقية والخيالة للحرس الجمهوري، تلتها مربعات المجاهدين وأشبال الأمة وقيادات القوات والمدارس العسكرية إضافة إلى مربعات المديرية العامة للأمن الوطني، المديرية العامة للجمارك والمديرية العامة للحماية المدنية.

وأُفسح المجال بعدها لتشكيلات العربات القتالية التي تقدمتها الدبابات بمختلف أنواعها، عربات المشاة الميكانيكية والآلية، المدفعية والمدفعية الصاروخية بمختلف أنواعها، منظومات متنوعة للمدفعية المضادة للطائرات ومنظومات صواريخ الدفاع الجوي.

 على غرار منظومة "بوك- م3" و"س-300" منظومات رادار متنوعة، عربات خفيفة التدريع وعربات الاستطلاع والتدخل، ثم تشكيلات لمختلف آليات هندسة القتال المخصصة لفتح الطرقات ونصب الجسور وعربات الإسناد المتعدد الأشكال بما فيها التقني والطبي، ليليه تشكيل الدراجات النارية التابعة لقيادة الدرك الوطني.

كما زينت التشكيلات الجوية سماء خليج العاصمة من خلال عروض جوية أدتها طائرات تابعة للقوات الجوية مختصة في النقل التكتيكي، المقاتلات، الاستطلاع والقاذفات.

بالإضافة إلى تشكيلات لمروحيات هجومية وأخرى مختصة في الاستطلاع، النقل والبحث والإنقاذ وبمشاركة مروحيات قيادة الدرك الوطني، المديرية العامة للأمن الوطني وكذا الحماية المدنية.

على إثر ذلك فتح المجال للإنزال المظلي لتشكيلة من الفريق الوطني العسكري للقفز المظلي ذكور وإناث، تلاه استعراض تشكيلات القوات البحرية متمثلة في سفن حربية متنوعة ومتعددة المهام على غرار الغواصات سفينتي القيادة ونشر القوات وكذا الإسناد والدعم، الفرقاطات، الغرابات، كاسحات الألغام وسفن تدريبية وسفن مخصصة للبحث والإنقاذ.

ليتم إختتام الاستعراض العسكري الذي شاركت فيه 100 تشكيلة، بعروض فنية شيقة لفرقة المزاود للحرس الجمهوري.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية تتعدى 20 ملم على هذه الولايات

  2. مديرية الضرائب تصدر بيانا هاما

  3. أمطار رعدية تصل إلى 20 ملم على هذه الولايات

  4. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر

  5. إصابة امرأة وانتشال جثتي زوجها وابنها جراء إنهيار صخري بوهران

  6. منتج زيت زيتون جزائري يفوز بالميدالية الذهبية الثانية في مسابقة دبي الدولية

  7. ليفربول يستعد لتقديم عرض ضخم لضم بن ناصر

  8. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر

  9. أسعار النفط تعاود الإرتفاع

  10. هالاند يتألق ويهدي "السيتي" الفوز في الجولة الإفتتاحية من "البريمييرليغ"