شرطة الوادي تُطيح بشبكة إجرامية تحريضية تنشط عبر مواقع التواصل الإجتماعي

كانوا يخططون لضرب الوحدة الوطنية واستقرار مؤسسات الدولة..

تمكنت فرقة مكافحة الجرائم السيبرانية التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية الوادي، بحر الأسبوع المنصرم، من وضع حد لنشاط شبكة إجرامية تحريضية، تتكون من 15 شخصا، كانوا يتعاملون مع أطراف معادية للوطن عبر الفضاء السيبراني، بغرض المساس بالأمن العام وضرب الوحدة الوطنية واستقرار مؤسسات الدولة.

وأفضى التحقيق الذي باشرته ذات الفرقة في هذه القضية، تحت إشراف النيابة المختصة والمُدعّم بالتحريات التقنية الدقيقة، إلى تحديد هوية أفراد هذه الشبكة الإجرامية، التي كان عناصرها يقومون بتزييف معلومات، نشر وترويج أخبار مغرضة ومقاطع فيديو مفبركة بين الجمهور، عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وحسب بيان الأمن فقد "تم تقديم المشتبه فيهم، يوم 2023.09.24، أمام وكيل الجمهورية لدى القطب الجزائي الوطني لمكافحة الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الإعلام والاتصال، بالدار البيضاء (الجزائر العاصمة)، عن قضية تكوين جمعية أشرار لغرض الإعداد لارتكاب جنايات وجنح، المساس بالأمن العام والتحريض على ذلك، نشر وترويج عمدا بوسيلة إلكترونية أخبار مغلوطة ومغرضة بين الجمهور وإرسالها إلى الخارج بهدف المساس بالوحدة والمصلحة الوطنية وإثارة الرأي العام، التي من شأنها المساس بمؤسسات الدولة واستقرارها من خلال التواصل مع أطراف معادية للوطن".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. فتح الأرضية الرقمية للتحويل مابين الولايات للأساتذة والمدراء

  2. طقس الثلاثاء.. موجة حرّ على هذه الولايات

  3. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 38713 شهيد

  4. أبرز مخرجات اجتماع الحكومة

  5. استمرار في ارتفاع درجات الحرارة في هذه الولايات

  6. رقم صادم.. الكشف عن عدد الجرائم في يورو 2024 بألمانيا!

  7. اتفاق جزائري-تونسي لاستغلال القطارات في جانب التجاري والتقني

  8. زفاف شقيقين ينتهي بمأساة في مصر.. وفاة أحدهما وإصابة الآخر

  9. سيال تطلق نسخة جديدة لمنصة الدفع الإلكتروني"فاتورتي"

  10. بيان هام من المؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين