ضربة أمريكية غربي ليبيا تقتل عضوا في "القاعدة"

قال الجيش الأميركي في بيان إن القوات الأميركية وجهت ضربة جوية إلى جماعة تابعة لتنظيم القاعدة جنوب شرقي بني وليد هذاالأسبوع مما أسفر عن مقتل مسلح.

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا أمس الخميس إن القوات الأمريكية ما زالت تُقيم نتيجة الضربة التي جاءت في إطارمساعي دحر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب وحرمان مقاتليه من حرية الحركة. ولم تحدد القيادة هوية المسلح.

وقالت القيادة إن الضربة التي نُفذت يوم الأربعاء على مسافة 80 كيلومترا تقريبا جنوبي شرقي بني وليد لم تسفر عن مقتل أي مدنيين.

وتقع بني وليد على بعد حوالي 160 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من طرابلس.

وهذا هو الهجوم الثاني الذي يستهدف تنظيم القاعدة في بلاد المغرب في الشهور الأخيرة.

وقال الجيش الأميركي إن ضربة أميركية نُفذت يوم 24 مارس أسفرت عن مقتل موسى أبو داود، وهوعضو بارز في التنظيم.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية في هذه الولايات وثلوج على المرتفعات الغربية

  2. الترقوي العمومي: فتح التسجيلات بهذه الولايات

  3. الفيفا تطرح مقترح جديد بشأن مونديال 2026

  4. بالفيديو ..محللو قناة "الكأس" يُودعون المنتخب الألماني بطريقة خاصة

  5. السماح لغير حاملي تذاكر مباريات كأس العالم بالدخول إلى قطر

  6. وزير التجارة: حجز السلع وغلق المحل للتجار الذين يرفعون الأسعار

  7. مونديال قطر.. سويسرا ترافق البرازيل إلى الدور الثاني

  8. هذا هو عدد الإصابات بالإيدز في الجزائر وهذه أعراضه

  9. بالفيديو .. نجم المنتخب التونسي يعلن إعتزاله دوليًا

  10. رمطان لعمامرة يؤكد من روما: "الجزائر تلعب دورا محوريا لإرساء السلم والأمن الدوليين"