وفد من حركة حماس الفلسطينية في ضيافة البرلمان الجزائري

استقبل رئيس المجموعة البرلمانية للاتحاد من أجل النهضة والعدالة والتنمية لخضر بن خلاف، رفقة وفد عن المجموعة، الأربعاء 10 جانفي 2018 بمقر المجلس الشعبي الوطني، وفدا عن حركة حماس الفلسطينية بقيادة سامي أبو زهري.

وبالمناسبة، أكد بن خلاف سياسة الجزائر الرسمية والشعبية في احتضان القضية الفلسطينية وإسناد الشعب الفلسطيني ورفضها سياسة الحصار الظالم على غزة وغيرها من الجرائم "الإسرائيلية"، مضيفا بأن الجزائر لن تتوانى عن خدمة الشعب الفلسطيني والدفاع عن القضية الفلسطينية في كل المحافل الدولية. منددا في الوقت ذاته بالقرار الجائر للإدارة الأمريكية بنقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة.

ومن جهته، أشار أبو زهري إلى أن حركة "حماس" تربطها علاقات قوية مع الجزائر، مؤكدا عمق هذه العلاقة، وفي هذا السياق، شرح الوفد معاناة الشعب الفلسطيني وخاصة في غزة، كما حذر من عواقب الاستيطان والتهويد في الضفة والقدس.

ومن جهة أخرى، أكد الناطق الرسمي لحركة "حماس" حرص الحركة على استعادة الوحدة الوطنية وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ومقاومته، ثم انتهز الفرصة ليعبر عن التقدير الكبير للدعم الجزائري الرسمي والشعبي المستمر للشعب الفلسطيني.

كما عبّر أبو زهري، خلال هذا اللقاء الذي جرى في مقر المجموعة البرلمانية للاتحاد من أجل النهضة والعدالة والتنمية بالمجلس الشعبي الوطني الجزائري.

وفي الأخير، قدم أبو زهري وصفا للمعاناة الفلسطينية وواقع المقاومة الفلسطينية وإنجازاتها وكذا مواقف حماس من المستجدات السياسية.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. دفتر الشروط الجديد الخاص باستيراد السيارات سيكون جاهزا بهذا التاريخ

  2. قائمة القنوات الناقلة لمباراة "الخضر" و "الفراعنة"

  3. مبادرة الرئيس تبون لجمع الفصائل الفلسطينية..أول ردّ من حماس

  4. 17 مليار سنتيم للـ "الخضر" من طرف "الفيفا" بعد تحقيقهم لهذا الإنجاز

  5. ثلوج كثيفة على مرتفعات هذه الولايات

  6. آخر تصريحات مدرب المنتخب المصري..قبل مواجهة الجزائر

  7. هذا ما فعله محمد صلاح دعمًا لزملائه في المنتخب المصري..قبل مواجهة الجزائر

  8. رئيس الجمهورية يعلن : الجزائر ستستضيف ندوة "جامعة" للفصائل الفلسطينية

  9. رياح قوية تضرب هذه الولايات

  10. من الجزائر..محمود عباس يهدّد بإجراءات "حاسمة وتاريخية وقوية" ضد الاحتلال