الديوان الوطني للإحصائيات يقول أن الاسعار تراجعت خلال شهر جوان الماضي

قال الديوان الوطني للإحصائيات أن أسعار الإستهلاك في الجزائر سجلت تراجعا بنسبة 1.1 بالمئة خلال شهر جوان الفارط. بسبب تراجع أسعار المواد الغذائية.

وأفادت “وأج”، نقلا عن الديوان الوطني للإحصائيات، أن سبب تراجع المؤشر العام لأسعار الإستهلاك يعود إلى تراجع أسعار المواد الغذائية بنسبة 2.7 بالمئة. في الوقت الذي ظلت فيه اسعار الفئات الأخرى من المواد والخدمات على حالها خلال شهر جوان. كما عرفت أسعار الملابس والأحذية تغيرا بنسبة 0.31 بالمئة و0.26 بالمئة بالنسبة لأسعار السكن.

وأضاف المصدر، أن فئات منتجات الصحة والنظافة الجسدية سجلت نفس الأمر” +0.27 بالمئة” والنقل والإتصال “+0.15 بالمئة” والتربية والثقافة “+0.08  بالمئة” والأثاث ومواد التاثيث “+0.13” وكذا مختلف المنتوجات “+0.16 بالمئة. وفي سنة واحدة، بلغ المؤشر العام لأسعار الإستهلاك نسبة 4.12 بالمئة. ومست الزيادات المرتفعة للأسعار كل من منتجات التربية والثقافة “8،23 بالمئة”. ومختلف المنتوجات “8.23 بالمئة”، في حين سجلت أسعار المنتوجات الغذائية إرتفاعا بـ 3.79 بالمائة.

وأوضح المصدر، أن المنتوجات الغذائية سجلت تراجعا قدره 1.3 بلمائة في العاصمة. مما يترجم إنخفاضا لأسعار المنتوجات الفلاحية الطازجة بالرغم من إرتفاع لأسعار المنتوجات الصناعية. وسجلت أسعار المنتوجات الفلاحية الطازجة في جوان الفارط إنخفاضا قارب 4.9 بالمائة. مقارنة بشهر ماي يرجع أساسا لإنخفاض أسعار الخضر. كما تم تسجيل تطورات إيجابية بالنسبة للبيض .

وبخصوص المنتوجات الغذائية الصناعية، شهدت الأسعار ارتفاعا قدره 2.2 بالمائة، مما يترجم إرتفاعا لأسعار الزيوت والمواد الدسمة +14.9 بالمائة. والسكر والمنتوجات المسكرة “+2.4 ” شهر جوان مقارنة بشهر ماي.

الأكثر قراءة

  1. ميركل تُريد مهاجرين.. من هذا البلد العربي!

  2. أمطار رعدية في 8 ولايات

  3. "جميلُ الجزائر" الذي لا ينساه الصينيون..منذ 50 عامًا!

  4. أمطار رعدية شرق وغرب الوطن

  5. هذا هو توقيت لقاء الخضر ضد جيبوتي بمصر

  6. بلايلي يرد على شائعات وقوعه في فحص كشف المنشطات مرة ثانية

  7. شروط "جديدة" لدخول مقرّ السفارة الأمريكية بالجزائر

  8. أسعار النفط تواصل تعافيها

  9. وكالة الفضاء وديوان الأرصاد الجوية..لإعادة بعث "السدّ الأخضر"

  10. تعيينات "جديدة" في رئاسة الجمهورية