رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا استثنائيا المجلس الأعلى للأمن

ترأس اليوم الأربعاء رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون وزير الدفاع الوطني القائد الأعلى للقوات المسلّحة ،  اجتماعا استثنائيا للمجلس الأعلى للأمن.

الاجتماع خصّص لتقييم الوضع العام للبلاد ، عقب الأحداث الأليمة الأخيرة ، والأعمال العدائية المتواصلة من طرف المغرب وحليفه الكيان الصهيوني ضد الجزائر، حسب بيان للرئاسة.

وبعد تقديم المصالح الأمنية حصيلة الأضرار البشرية والمادية الناجمة عن الحرائق في بعض الولايات لا سيما تيزي وزو وبجاية ، أسدى رئيس الجمهورية تعليماته لجميع القطاعات بمتابعة تقييم الأضرار والتكفّل بالمتضررين، يضيف البيان.

وأكد بيان الاجتماع الاستثنائي للمجلس الأعلى للأمن ، أن الحرائق المندلعة قد "ثبت ضلوع الحركتين الإرهابيتين الماك ورشاد في إضرامها ، وتورطهما في اغتيال المرحوم جمال بن سماعيل" في ولاية تيزي وزو.

"وقد قرر المجلس الأعلى للأمن زيادة على التكفل بالمصابين ، تكثيف المصالح الأمنية لجهودها من أجل إلقاء القبض على باقي المتورطين في الجريمتين وكل المنتمين للحركتين الإرهابيتين، اللتان تهددان الأمن العام والوحدة الوطنية ، خاصة الماك التي تتلقى الدعم من جهات أجنبية هي المغرب والكيان الصهيوني".

كما "تطلبت الأفعال العدائية المتكررة من طرف المغرب ضد الجزائر ، إعادة النظر في العلاقات بين البلدين وتكثيف المراقبة الأمنية على الحدود المغربية"، حسب البيان ذاته.

وكلّف رئيس الجمهورية، الجيش الوطني الشعبي باقتناء ست (06) طائرات مختلفة الحجم موجهة لإخماد الحرائق.

 

 

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية ورياح قوية في هذه الولايات

  2. هل سنواجه السويد؟ .. بلماضي يكشف مخطط وديات الخضر

  3. بعد الفوز في وديتي غينيا و نيجيريا .. نحو تقدم ملحوظ للخضر في ترتيب الفيفا

  4. واتساب يطرح طريقة جديدة لإجراء المكالمات

  5. وزارة التجارة : هذه أسباب ارتفاع أسعار الأدوات المدرسية

  6. بريطانيا تكشف موعد بداية تداول العملة الجديدة

  7. أيمن بن عبد الرحمان يترأس إجتماعًا للحكومة

  8. 120 ألف شخص يتعرضون لخطر الإصابة بداء الكلب

  9. الجوية الجزائرية: الكشف عن رحلات نحو وجهات دولية جديدة قريبًا

  10. رسميا..هكذا يتم إعداد مشروع مذكرة تخرج للحصول على "شهادة جامعية مؤسسة ناشئة"