دراسة تكشف.. خسارة الوزن تحد من الإصابة بالنوبات القلبية والسكري

توصلت دراسة حديثة بأنّ خسارة بعد الكيلوغرامات من الوزن، بإمكانه التقليل من فرص الإصابة بالنوبات القلبية ومرض السكري من النوع 2.

ووفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وجد باحثو جامعة أوكسفورد أن الذين خسروا وزنا مازالوا يتمتعون بمنافع صحية بعد خمسة أعوام من هذه الخسارة، حتى إذا اكتسبوا بعض الوزن مجددا.

وأراد الباحثون من خلال ذات الدراسة إختبار مدى استمرار الفوائد الصحية الناتجة عن فقدان الوزن كإنخفاض ضغط الدم بعد إتباع برامج الحميات الغذائية، ليتوصلوا بأنّ هذه المنافع استمرت لمدة 5 سنوات على الأقل بعد استكمال برنامج إنقاص الوزن.

وقالت البروفيسور سوزان جيب، من جامعة أكسفورد والمعدة المشاركة للدراسة: "بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، فإن فقدان الوزن هو وسيلة فعالة لتقليل خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. تفاصيل جديدة.. بوتين يفجر مفاجأة عن مقتل إبراهيم رئيسي

  2. أمطار غزيــرة على 6 ولايات

  3. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 36050 شهيد

  4. إطلاق نار بين الجيشين الإسرائيلي والمصري في رفح

  5. أمطار غزيــرة على 8 ولايات

  6. العثور على السفير الفرنسي لدى سريلانكا ميتا في مقر إقامته

  7. وفــاة 5 أشخاص في حــادث مرور بالمسيلة

  8. الجزائر الأولى إفريقيا في إنتاج المشمش

  9. بعد أشهر من إصابته.. القاضي "الرحيم" يهزم السرطان

  10. إليك 7 عادات خاطئة ينصح بتجنبها ليلاً