مخبر بريطاني يعرض 4000 أورو لكل فرد يقبل حقنه بفيروس كورونا

سعيا لإيجاد لقاح مضاد

وكالات- أمام توسع انتشار فيروس "كورونا" السريع، وسعيا لإيجاد لقاح مضاد، اقترح على الأفراد في المملكة المتحدة أكثر من 100 يورو يوميا للشخص الواحد، مقابل حقنه بالفيروس، في وقت ارتفعت حصيلة عد القتلى في هذا البلد إلى خمسة وفيات، حسب موقه "يورو نيوز".

ويعرض مركز كوين ماري للبحوث البيولوجية على الأشخاص مبلغ 4 آلاف يورو، مقابل حقنهم بنوع من الفيروس، من أجل إيجاد لقاح ناجع يضع حدا لتوسع انتشار الفيروس.

وينتظر وفق الصحافة البريطانية أن يخضع 24 شخصا للتجربة بنوعين شائعين من سلالة فيروس كورونا، يعتقد أنهما يتسببان في ظهور الأعراض الخفيفة على مستوى جهاز التنفسي. وتعقد آمال بأنه في حال التغلب على تلك الحالات الخفيفة، فإن اللقاح سيكون ناجعا كذلك على أشد سلالات الفيروس خطورة.

ويفترض أن يتمتع المتطوعون بإجازة عمل لمدة أسبوعين، سيتم خلالها عزلهم عن العالم. كما يتوقع أن تفرض شروط على نظامهم الغذائي، أما الأطباء والممرضين فسوف يرتدون ملابس واقية، ويجرون اختبارات الدم ويقومون بمسح للجيوب الأنفية، ويزيلون أية أقمشة لوثها الفيروس.

وتعمل شركة "ايت شفيفو" على تطوير اللقاح، وهي من بين 20 شركة تحاول قهر الفيروس القاتل. كذلك دعت مختبرات أمريكية في سياتل متطوعين إلى المشاركة في الخضوع للاختبارات التي تحاول من ورائها شركة "موديرنا" تطوير لقاحاتها.

وبحسب وول ستريت جورنال فإن الاختبارات ستنطلق في نهاية نيسان/أبريل المقبل، وسوف تستمر 14 شهرا. في الأثناء وعدت الحكومة البريطانية بتوفير مبالغ إضافية لمقاومة الفيروس، تقدر بنحو 53 مليون يورو، في وقت تجاوزعدد المصابين في المملكة المتحدة 315 شخصا.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. وزارة التربية تعلن عن تعديل موعد عطلة الشتاء

  2. رسميا .. الجزائر في مواجهة المغرب في ربع نهائي كأس العرب

  3. بوقرة يكشف جديد إصابة بونجاح

  4. دفتر الشروط الجديد الخاص باستيراد السيارات سيكون جاهزا بهذا التاريخ

  5. قائمة القنوات الناقلة لمباراة "الخضر" و "الفراعنة"

  6. 17 مليار سنتيم للـ "الخضر" من طرف "الفيفا" بعد تحقيقهم لهذا الإنجاز

  7. هبوب رياح قوية تتعدى سرعتها 80 كلم في الساعة في هذه الولايات

  8. بلحاج يتوقع هذه النتيجة للقاء "الخضر" أمام "الفراعنة"

  9. المغرب أمام عبئ طاقوي غير مسبوق

  10. لماذا دعت الولايات المتحدة الأمريكية رعاياها لتجنب السفر إلى فرنسا؟