"الصحة العالمية" تكشف مدى خطورة النسخة "بي ايه.2" من متحور أوميكرون

أكدت منظمة الصحة العالمية أن النسخة الثانية من المتحور أوميكرون المسماة "بي ايه.2"، التي تنتشر خصوصا في الدنمارك لا تتسبب بأعراض مرضية أكثر خطورة من النسخة الأصلية "بي ايه.1".

وقالت المسؤولة في المنظمة ماريا فان كيرخوف خلال مؤتمر صحافي أمس: "لا نرى أي فرق من حيث الخطورة بين (بي ايه.1) و(بي ايه.2)، وبالتالي فالمستوى هو نفسه من حيث مخاطر الاستشفاء".

وأضافت أن هذا الاستنتاج "مهم حقا، لأنه في بلدان عدة كان هناك تفش كبير للنسخة (بي ايه.1) كما للنسخة (بي ايه.2)". 

وأوضحت أن هذه النتيجة خلصت إليها الاثنين لجنة استشارية من الخبراء بشأن تطور الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19.

ولفتت إلى أن هذه الخلاصة مطمئنة ومنتظرة بفارغ الصبر بعد المخاوف التي تسبب بها نشر نتائج أولية لدراسة أجريت على فئران هامستر وبدت وكأنها تظهر أن "بي ايه.2" تسببت بأشكال أكثر خطورة من المرض من النسخة "بي ايه.1".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. بداية من اليوم.. أمطـار غزيرة على هذه الولايات

  2. أمطار رعدية ورياح عبر هذه الولايات اليوم

  3. كأس الجزائر.. مواجهات نارية اليوم في الربع النهائي

  4. 6 أطعمة "مقاومة للسرطان" يجب إضافتها لنظامك الغذائي

  5. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 33634 شهيد

  6. ريال مدريد "يصدم" والدة مبابي.. والسبب ابنها؟

  7. عمورة على أعتاب الدوري الإنجليزي الممتاز

  8. بسبب التقلبات الجوية.. هذه الطرق مغلقة

  9. مجلس الأمن يفشل في التوافق بشأن عضوية فلسطين

  10. الشرطة الأسترالية تعلن مقتل 5 أشخاص في هجوم على مركز تجاري بسيدني