“شبكات الحشيش المغربية متحالفة مع الإرهاب في الساحل”

الجزائر ترفع تقريرا مفصّلا حول نشاطاتها المشبوهة إلى الأمم المتحدة

الجزائر والمغرب
الجزائر والمغرب

 

رفعت الحكومة الجزائرية “تقريرا أسود” حول “الارتباطات الوثيقة بين الشبكات الدولية للمتاجرة بالحشيش المغربي والتنظيمات الإرهابية التي استفحل نشاطها بمنطقة الساحل الافريقي”.

وحذرت الجزائر من “التداعيات الخطيرة لمافيا المخدرات كما هوالأمر بالنسبة لانخراطها في دفع الفديات تمويلا للنشاطات الإجرامية مما يؤدي إلى زعزعة الوضع الأمني في المنطقة”.

جددت الجزائر خلال الدورة الـ61 للجنة مكافحة المخدرات بالأمم المتحدة التي جرت بفيينا عزمها على مكافحة الاتجار بالمخدرات وانتشارها داعية إلى مقاربة “مدمجة ومتوازنة” في هذا المجال. وتتمثل مهمة لجنة المخدرات التي جرت العاصمة النمساوية فيينا من 12 الى 16 مارس الجاري في تحديد السياسات والاستراتيجيات العالمية في مكافحة المخدرات والجريمة. في هذا الصدد أكدت الجزائر على لسان سفيرها بفيينا التزامها بمواصلة تقليص العرض من المخدرات لاسيما من خلال تعزيز الإجراءات الأمنية خاصة على حدودها الغربية.

وأوضح السفير الجزائري أن التجنيد الكبير لجميع القوات المعنية بالمكافحة والمراقبة (الجيش الوطني الشعبي والدرك الوطني والشرطة والجمارك) قد سمح “بتقليص تجارة القنب الهندي مما سيسمح بانتقال عمليات الحجز من 109 أطنان سنة 2016 الى 52 طنا سنة 2017”.

كما أشارت الجزائر إلى أنه “من المؤكد أن المردود المالي غير المشروع لعمليات المتاجرة بالمخدرات يضمن للجماعات الإرهابية كما هو الأمر بالنسبة لدفع الفديات تمويلا للنشاطات الإجرامية مما يؤدي إلى زعزعة الوضع الأمني في بعض مناطق العالم على غرار الساحل وغرب إفريقيا”. أما على صعيد تخفيض الطلب فإن الجزائر قد أكدت “على الاهتمام الذي توليه السلطات العمومية لمعالجة المدمنين على المخدرات من خلال مواصلة إنجاز 53 مركزا للعلاج التي دخل 42 منها حيز الخدمة و15 مركزا لعلاج الإدمان من بينها 3 بدأت في العمل”.

وجددت الجزائر في الأخير تأكيدها على “إنها ستواصل العمل من أجل تعميق التعاون الإقليمي والدولي للحد الجماعي من هذا التهديد العابر للحدود والذي بدأ يأخذ بعدا يثير الانشغال”. كما ذكر الوفد الجزائري بأن الجزائر قد احتضنت في 25 أكتوبر 2017 الاجتماع الإقليمي الاول للمنتدى العالمي لمكافحة الارهاب حول العلاقة بين الإرهاب والجريمة المنظمة في افريقيا.

وسمح هذا الاجتماع بتحديد وتوثيق هذه العلاقة، كما اشارت الى الأخطار التي تنطوي عليها من اجل امن وتنمية البلدان الافريقية. وأشار الوفد الجزائري من جانب آخر الى احتضان الجزائر للجمعية العامة الأولى للشرطة الإفريقية التي توجت بالمصادقة على مخطط عمل من ثلاث سنوات والدورة الـ35 لمجلس وزراء الداخلية العرب على التوالي في ماي  2017 وفي شهر مارس الجاري والتي تناولت بياناتها الختامية الأهمية التي تكتسيها مكافحة هذه الآفة الفتاكة.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. ظهور حيتان الأوركا في السواحل الجزائرية .. وزارة الصيد البحري توضح!

  2. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  3. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  4. الدفاع الروسية تتهم هذه الدولة في انتشار جدري القردة

  5. رصد أول ظهور للسلطعون الأزرق بسواحل ولاية جيجل

  6. رياح قوية وأمواج عالية على هذه السواحل

  7. النفط الجزائري يتصدر خامات "أوبك"

  8. سوناطراك توقع عقدا مع سينوباك الصينية بـ490 مليون دولار

  9. إتحاد العاصمة ينعي رحيل لاعبه السابق الكاميروني "كاكو"

  10. أول تعليق لزدادكة بعد دعوة بلماضي !