"ميتا" و"تيك توك" تعلقان على "حظر المحتوى المؤيد لفلسطين"

ردت شركتا "ميتا" و"تيك توك"، على اتهامات من حكومة ماليزيا بحظر المحتوى المؤيد للفلسطينيين، في خضم الحرب التي يشنها الاحتلال على قطاع غزة.
 
والخميس حذرت ماليزيا من إجراءات محتملة ضد الشركتي، قائلة إن منصاتهما متهمة بتقييد المحتوى الداعم للفلسطينيين.

و قالت "ميتا" التي تمتلك منصة "فيسبوك"، إنه "لا صحة" لهذه الاتهامات، مضيفة أنها "لا تتعمد قمع الأصوات على منصتها".

كما قالت "تيك توك"، الجمعة، إن اتهامات كوالالمبور لها بحظر المحتوى المؤيد للفلسطينيين "لا أساس لها من الصحة".

وأفاد متحدث باسم الشركة في رسالة بالبريد الإلكتروني لـ"رويترز": "تطبق إرشادات المجتمع بشكل عادل على كل المحتوى الموجود على (تيك توك)".

وأضاف: "نحن ملتزمون بتطبيق سياساتنا باستمرار لحماية مجتمعنا".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. رياح قوية وزوابع رملية على 5 ولايــات

  2. انفجارات في أصفهان وتقارير عن هجوم إسرائيلي

  3. وفاة الفنان المصري القدير صلاح السعدني

  4. بلعريبي يتفقد مشروع مقر وزارة السكن الجديد

  5. إيران تعلن استئناف الرحلات الجوية بعد هجوم بمسيرات

  6. وكالة “إرنا” الإيرانية: المنشآت النووية في أصفهان تتمتع بأمن تام

  7. منظمة التعاون الإسلامي تعرب عن أسفها لفشل مجلس الأمن في تمرير مشروع قرار متعلق بانضمام دولة فلسطين إلى الأمم المتحدة